Ultimate magazine theme for WordPress.

مديرة بمؤسسة الصحة الجوارية تنتقم من مراسل “جريدة الوطني” بمستغانم

24

في الوقت الذي نسعى فيه من خلال منبرنا الإعلامي إلى إيصال هموم وانشغالات مختلف شرائح المجتمع، لاسيما على المستوى المحلي بولاية مستغانم، والتي في الغالب ما تلقى هذه المشاكل المطروحة ضمن يومياتنا وفي مجالات مختلفة على غرار قطاع الصحة ومن طرف المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي بالولاية.

وفي ظل الأزمة الصحية الراهنة التي تنبغي تضافر جهود جميع الأطراف على مستوى كل مؤسسات المجتمع، لم تجد مديرة المؤسسة العمومية للصحة الجوارية بولاية مستغانم سبيلا موضوعيا للتعبير والرد عن مقال صادر بجريدة “الوطني” أواخر شهر ماي حول وضعية العيادات المتعددة الخدمات بالولاية، إلا طريق التصرّف بأسلوب لا يرقى إلى المستوى المقبول مع المراسل عن ولاية مستغانم مطلع الأسبوع الجاري، من خلال سوء استقبالها لنا بمعاملات غير مسؤولة وصلت إلى حد الطرد المباشر.

وكان من الأجدر أن تستغل طاقاتها في رفع التحدي، من خلال تحسين خدمات القطاع وتقديم أفكار وتصوّرات موضوعية ومبينة على أسس متنوعة تستنبط من جميع الأطراف الفاعلة في المجتمع، على غرار رجال الإعلام -المخلصين- والذين يهمّهم الشأن العام -دون غيرهم- وهل قطاع الصحة الجوارية عاقر من الإطارات والنخبة التي لها كفاءات وجدارة في التسيير والإسهام في تقديم ما يمكن تقديم، لاسيما في ظل الأزمة الصحية الراهنة؟

محمد تشواكة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.