Ultimate magazine theme for WordPress.

أحياء وهران من العطش …الى الزبالة

24

وجد أوّل أمس، عمال النظافة صعوبات كبيرة في جمع مخلفات الذبح وجلود الأضاحي في العديد من أحياء ولاية وهران ،  منها حي الصباح  ، حي السلام بعين البية ،  بعد أن قام بعض المواطنين برميها بطريقة عشوائية و فوضوية دون احترام شروط النظافة .

 و قام العديد من السكان برمي المخلفات و الجلود أرضا دون وضعها في أكياس محكمة القفل ، و هو ما صعب من عمل عمال النظافة الذين اضطروا استعمال أيديهم لجمعها ، ناهيك عن الروائح الكريهة التي باتت تنبعث منها بسبب تعفنها ،جرّاء ارتفاع درجة الحرارة ، و هي الروائح النتنة التي اشتكى منها العديد من المواطنين ، خاصة و أن عبيقها الذي يسدّ الأنوف صار يشمّ حتى في المنازل و الغرف ، الأمر الذي أثار اشمئزاز المواطنين .

 هذا الوضع المزري نتج عن غياب ثقافة رمي الأوساخ و خاصة مخلفات الذبح و جلود الأضاحي التي دعت الجهات المعنية إلى ضرورة وضعها في أكياس محكمة القفل مع تمليح الجلود لمنع تعفنها ، إلاّ أن بعض المواطنين عمدوا الرمي العشوائي و حولوا الأرضيات إلى مزابل فوضوية ، أصبحت تنبعث منها الروائح الكريهة التي تهدد الصحة العمومية ، خاصة و نحن في فصل الصيف و ارتفاع درجة الحرارة ، ناهيك عن تفشي وباء كورونا القاتل .

 هذا ، و لقد قامت فرق نظافة خاصة بجمع و نقل مخلفات ذبح الأضاحي و خاصة الجلود لغرض استرجاعها . 

 ب نادية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.