Ultimate magazine theme for WordPress.

مولودية وهران 1 – 1 إتحاد بلعباس:الحمراوة يضيّعون الفوز بسذاجة

92

زروق أمين/

تمرّ الجولات وتتشابه بالنسبة لمولودية وهران التي واصلت البارحة، إهدار النقاط في الديار بعد اكتفائها مُجددا بالتعادل الإيجابي هدف لمثله أمام الجار اتحاد بلعباس الذي كان متفوّقا في النتيجة. وبعد جهد جهيد، عدّل نقاش الكفة لصالح فريقه ورغم أن الطاقم الفني للحمري تحدّث مطوّلا مع لاعبيه على ضرورة أخذ الأمور بجدية والعمل على معانقة الانتصار بزبانة، إلا أن سيناريو لقاءات المدية، عين مليلة، والبرج تكرّر مساء أمس، ضد أبناء المكرة ولم يكن الأداء العام للتشكيلة الوهرانية متميّزا مثلما كان عليه الحال ضد الوداد ويبدو جليا بأن لاعبي الفريق أصبحت لديهم عقدة فعلية في القواعد لتتعقّد بذلك أكثر فأكثر مُهمة الحمراوة للتواجد في البوديوم مع نهاية الموسم في ظل المنافسة القوية الموجودة بين الأندية المتصارعة على المراكز المتقدّمة.

عزماني ولقرع عادا للتشكيلة الأساسية

عرفت التشكيلة الأساسية لمولودية وهران التي اعتمد عليها المدرب خير

الدين مضوي، عودة المدافع الأيسر عزماني الذي عوّض مكاوي الذي شغل ذات المهمة في الموعد المنصرم كما عرفت التشكيلة الأساسية عودة لقرع الذي خلف بن عمارة الذي شطب اسمه من قائمة المستدعين.

وعليه فإن التشكيلة الأساسية شهدت مشاركة ليتيم في الحراسة، عزماني في الرواق الأيسر وحميدي في الجهة اليمنى وفي المحور كل فغلول وبن علي وفي خط الوسط تم الاعتماد على لقرع، بوطيش وملال وفي الهجوم تم تجديد الثقة في صيام في الرواق الأيمن، بن حمو كرأس حربة ومطراني في الجهة اليسرى.

شوط أول دون أهداف

وعرفت المرحلة الأولى، دخولا قويا لأصحاب الأرض الذين فرضوا ضغطا شديدا على الاتحاد الذي عمد لاعبوه على تكسير الريتم، إلا أن النشيط بن حمو خلق فرصتين في ظرف ثلاث دقائق، الأولى في الد8 عن طريق قذفة قوية مرت جانبية والثانية في الد11 برأسية مرت فوق المرمى بعد ركنية عزماني ومع مرور الوقت، كسب الاتحاد الثقة بالنفس وحاول نقل الخطر إلى مرمى المولودية بالتسديد من بعيد. وعلى خلاف مواجهاته السابقة كانت الإرادة والرغبة في تحقيق نتيجة ايجابية حاضرة من طرف لاعبي المكرة ومع ذلك لم تحمل الدقائق المتبقية من عمر هذا الشوط الجديد المرتقب من الجانبين، لاسيما من جهة النادي المحلي لينتهي الداربي في مرحلته الأولى بالتعادل السلبي.

ليتيم يتلقى هدفا مباغتا

وبعد عودة الفريقين من غرف تغيير الملابس، أتيحت فرصة فعلية لمطراني بعد فتحة من الجهة اليمنى ورغم تواجده وجها لوجه أمام الحارس العباسي إلا أن صاحب القميص رقم 7 لم يتمكن من التسجيل وكرته تصدى لها الحارس ببراعة واسترجع ملال الكرة لكن قذفته مرت فوق العارضة.

وفي الوقت الذي كان المتتبعون يتوقعون هدفا من المولودية، فإن السيناريو الأسوأ للحمري حدث بتوقيع الاتحاد هدف السبق بواسطة وناس عن طريق مخالفة على بعد 35 متر خادعت الحارس ليتيم الذي لم يكن مركزا وبعيدا نسبيا عن خط المرمى.

نقاش يعدّل بعد عناء طويل

هذا الهدف المباغت دفع بالمدرب مضوي للقيام بثلاث تغييرات دفعة واحدة من أجل تحسين نشاط القاطرة الأمامية وتعديل الكفة كخطوة أولى ووجدت المولودية صعوبات جمة لتعديل الكفة في ظل التنظيم الجيّد للمنافس واضطر الحمراوة لانتظار الد82 لهز شباك الاتحاد بواسطة الاحتياطي نقاش بعد تمريرة بالرأس من مكاوي الذي دخل بدوره في الشوط الثاني من أجل المساهمة في العمل الهجومي ورغم إصرار المولودية على إضافة الهدف الثاني إلا أنّ الأمر لم يتم.

محياوي حفّز اللاعبين ليلة المواجهة

قام رئيس مولودية وهران، بالاجتماع باللاعبين ليلة مواجهة البارحة ضد

اتحاد بلعباس، حيث التقى بهم بالفندق الذي أقاموا به “فنتازيا” وتمّ

التطرّق إلى مختلف الأمور المتعلّقة بمستقبل التشكيلة ويكون المجتمعون قد تطرقوا إلى مسألة التحفيزات وما شابه ذلك. وحسب ما علمناه، فإن الرئيس كالعادة اجتهد لإقناع اللاعبين بأنه سيكون عند حسن ظنهم وهو الذي أراد تحفيزهم قبل لقاء محلي مفتوح على كل الاحتمالات، لاسيما وأن إدارة الاتحاد وعدت بمنحة كبيرة في حال العودة بنتيجة إيجابية مثلما يقال في الكواليس.

 

بن عمارة خارج القائمة

 

عرفت قائمة المستدعين لمواجهة الأمس، غياب كل من متوسط الميدان بن عمارة والمدافع الأوسط تميمي وهذا لاختبارات فنية، حيث فضل المدرب عليهما كل من مصمودي العائد إلى التشكيلة بعد غياب دام أسابيع عديدة في انتظار استعادته المكانته الأساسية إلى جانب عودة عزماني.

قد يسترجع مكانته الأساسية ضد الوداد

في ظل تجديد المدرب مضوي خير الدين الثقة في نفس الثنائي الذي تولى منصب مدافعين محوريين أمام الوداد، فإن الأساسي عادة في وسط الدفاع مصمودي بوعلام بدأ مواجهة البارحة ضد بلعباس في كرسي الاحتياط وهو أمر منطقي بحكم عودته إلى القائمة بعد فترة طويلة من الغياب . ويحتمل جدا مشاركة مصمودي أساسيا في موعد الكأس للجمعة القادم ضد وداد تلمسان.

الآمال فازوا برباعية ودرارجة يُسجل مُجددا

فاز آمال مولودية وهران برباعية نظيفة على اتحاد بلعباس في اللقاء الذي جمعهما صبيحة أمس وتداول على تسجيل أهداف الحمري كل من درارجة الذي يؤكّد من لقاء لآخر بأنه يلعب دون أي عقدة مع فئة الرديف ويمكنه إفادة الفريق الأول لو يتجاوز الرئيس عن الخلاف الواقع بينهما. كما أضاف الهدف الثاني جميل والثالث والرابع حملا توقيع كلا من صنهاجي وبرزوق.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.