Ultimate magazine theme for WordPress.

جمعية وهران – شباب تموشنت:الانتصار يا مرين أو الانكسار

36

منير.ب/
تستضيف جمعية وهران اليوم شباب عين تيموشنت برسم الجولة الـ18 من عمر الرابطة الثانية هواة بجهتها الغربية بملعب الحبيب بوعقل، في مواجهة لا تقبل الخطأ وإلا هدف التأهل لدورة الصعود سيكون جد ضئيل، خاصة في حال تسجيل المتصدّر لنتيجة إيجابية في رمشي، ما يجعل مأمورية أبناء المدينة الجديدة جدّ معقّدة.
من جهته، برمج الطاقم الفني، آخر حصة أمس بداية من الساعة الثالثة زوالا بملعب الحبيب بوعقل، حضرتها جل العناصر المعنية بمواجهة اليوم، ليتم التنقل بعدها لفندق فانتازيا للإقامة فيه.

الجمعية بتعداد مكتمل

ويدخل رفاق بودوح مباراة اليوم بتعداد مكتمل، بما أن كل العناصر التي يضعها المدرب حاج مرين في مفكرته كأساسيين تماثلوا للشفاء من الإصابات التي كانوا يعانون منها وهم على أتم استعداد للقاء “سيارتي”.
والبداية بعواد محمد الأمين قائد الفريق، الذي تغيّب عن مواجهتي عين دفلى وعين وسارة، بالمقابل تماثل أيضا المدافع ميباركي ووجهت له الدعوة في قائمة الـ18 وهو الذي غاب أيضا في آخر مقابلتين، في حين أكد الطاقم الطبي جاهزية إلياس كوريبة، بعدما صارت الآلام التي كان يعاني منها على مستوى الرأس من الماضي، كل هذا سيعزّز حظوظ “لازمو” في تحقيق الفوز لمواصلة السير في التنافس على المرتبة الأولى في هذه المجموعة.

الاستغناء عن بن زعزوع وبلعرج

من جهته، استغنى الطاقم الفني عن لاعب الرديف بلعرج بعد عودة العناصر الأساسية وهو الذي استدعي في آخر مباراتين في بطولة الرابطة الثانية هواة، إضافة إلى كمال بن زعزوع الذي شارك في الشوط الثاني من مقابلة جيل عين دفلى وكان في قائمة الـ18 من مباراة الجولة المنصرمة أمام شباب عين وسارة.

منحة عين دفلى في “الجيب

وحرصا منها على تحفيز عناصرها قبل مواجهة اليوم، سلمت إدارة جمعية وهران منحة الفوز على جيل عين دفلى والمقدّرة بقيمة 3 ملايين سنتيم لكل لاعب وهو المبلغ المتعوّد الحصول عليه عند الفوز داخل الديار.

مواجهة خاصة لمرين وعامر يحيى

وكما أشرنا في أعدادنا السابقة، أن المقابلة ستكون خاصة لمدرب جمعية وهران حاج المرين، الذي باشر موسمه مع شباب عين تموشنت، فإن الأمر ينطبق أيضا على مهاجم “سيارتي” عامر يحيى الذي سبق له حمل قميص جمعية وهران لعدة مواسم آخرها 2017 وسبق له اللعب في أصنافها الصغرى.

الطاقم الفني مطالب بالواقعية والابتعاد عن الفلسفة

في ظل كل هذا، تبقى المسؤولية الملقاة على عاتق المدرب حاج مرين كبيرة وهو مطالب بترك الفلسفة جانبا والتفكير في بمنطقية ودراسة الخصم جيدا، خاصة أنه يعرف جل عناصره بعد أن أشرف عليها بداية الموسم والابتعاد عن المغامرة في قراءة اللعب التي قد تكلّفه نقاط هذه المباراة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.