Ultimate magazine theme for WordPress.

زاوي يشتكي من العقم الهجومي

26

عادت تشكيلة فريق جمعية الشلف لأجواء التدريبات بملعب محمد بومزراق للتحضير للقاء الجولة 23 والتي تنقل فيها أسود الونشريس إلى جبال جرجرة لملاقاة شبيبة تيزي وزو على أرضية أول نوفمبر، في لقاء يبدو صعب على أشبال المدرب زاوي وخاصة وان الشبيبة تمر بازهى أيامها وما زالت تعيش على نشوة التأهل للمربع الذهبي لكأس رابطة إفريقيا.

ولم يفوّت المدير الفني للفريق فرصة إشرافه على الحصة التدريبية، ليعود ويذكّر باكتشافه معاناة أغلبية اللاعبين من النقص البدني وهو ما أصبح يشكل عائقا للفريق في إكمال اللقاءات وسبب مباشر في عودة الفريق لتسجيل النتائج السلبية حيث أكد ابن مدينة عين بوسيف على ضرورة البحث حلول استعجالية لتجاوز مشكل النقص البدني للاعبين.

صخرة الدفاع يُثلج قلب الطاقم الفني

عبّر الطاقم الفني لفريق جمعية الشلف، عن ارتياحه لعودة صخرة دفاع الفريق محمد رفيد عراب لأجواء التدريبات بعد تماثله للشفاء من الإصابة التي عانى منها على مستوى الفخذ لمدة طويلة وشرع في التدريبات على انفراد، حيث يخضع لبرنامج خاص من طرف المحضّر البدني.

مازال فريق جمعية الشلف يعاني من العقم الهجومي وقلة البدائل المتاحة للمدرب زاوي من أجل تكوين خط هجومي ناري بمكانه إعطاء الإضافة للفريق وخاصة في ظل توقف عداد أهداف محرّك الفريق قدور بلجيلالي عند الهدف السابع، حيث أصبح عاجزا عن هزّ شباك الخصم، كما تسبب غياب بن قرينة في مضاعفة متعب الجوارح على مستوى الخط الأمامي في ظل غياب هداف صريح.

بوقطاية يسجل ويحرّر نفسه

تمكن مهاجم فريق جمعية الشلف عامر بوقطاية، العائد من إصابة من تسجيل أول هدف له خلال لقاء الجولة 22 في شباك حارس شبيبة قسنطينة رحماني هذا الهدف الذي من شأنه أن يحرّر بوقطاية في اللقاءات المقبلة.

ع. ميلودي

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.