Ultimate magazine theme for WordPress.

تزكية شكل أوراق التصويت وهذا سبب رفض 50 ملف ترشح بوهران

"الوطني" تقف على حركية التشريعيات داخل سلطة الانتخابات

43

ضبطت المندوبية الولائية للسلطة المستقلة للانتخابات بوهران، اللّمسات الأخيرة لشكل أوراق التصويت والتي زكتها غالبية التشكيلات المترشحة لسباق التشريعيات 12 جوان.

وأكد المكلّف بالإعلام بالمندوبية الولائية السيد طيبي عيسى، لـ”الوطني” بأن  نموذج أوراق التصويت بالصورة والاسم اطلعت عليه جميع التشكيلات المترشحة لسباق التشريعيات كي لا يقع أي خلط في الترتيب الأبجدي لأسماء الفرسان.

بداية معالجة اخطاء في ترتيب الأبجدي للمترشحين

وعن سؤالنا حول احتجاج بعض المترشحين عن أخطاء في ترتيب الأسماء المترشحة وأخذ في الإعتبار لترتيب التسلسلي الإسم بدل اللقب كما توجبه السلطة المستقلة، قال محدثنا أن الإشكالات المرفوعة في مجموعها تعالج في الحين، وأن عدد من الأحزاب والقوائم الحرة هي منم أخطأت في تزكية القوائم وترتيبها، وبأن ترتيب جاء حسب القائمة.

وزارت “الوطني” مقر المندوبية الولائية للسلطة المستقلة بوهران، أين تشهد حركية بالنسبة لتنظيم سير الحدث وإنجاحه، لا سيما استقبال المترشحين لمعالجة الاختلالات التي ترفعها تشكيلاتهم.

وشهد اليوم الرابع من الحملة الإنتخابية أمس، بوهران، احتشاما كبيرا في عملية تعليق ملصقات الترشح بالخانات المخصصة لها، وحسب المكلفة بالإعلام السيدة سعاد قادي، أن السلطة المستقلة للإنتخابات وضعت تحت تصرف القوائم المترشحة ومجموعها بالولاية 37 قائمة من بينها 20 للأحزاب و17 تخص القوائم المستقلة، وضعت 775 خانة لإلصاق القوائم حتى يتعرف عليها المواطنين، من هذا فإن هذا الرقم راعت فيه المندوبية نص المنشور المحدد للأمر، ويتعلق بمراعاة معايير كتخصيص 15 موقعا بالنسبة لكل 20 ألف نسمة، ويمكن للعدد أن يرتفع بمناطق ل35 موقع ترتفع كثافته السكانية.

775 لوحة اشهارية واحتشام في تعليق الصور

وكما سبق لـ”الوطني” الإشارة إليه، فإن احتشام كبير يسجحل في تعليق القوائم بالأماكن المخصصة بينما اختار فرسان التشريعيات تكثيف نشاطهم الإلكتروني عبر منصات التواصل الإجتماعي.

وهو ما رآه متابعون بأنه من حيث التحسيس بترشح المعنيين أمر مقبول، غير أن الإكتفاء على الحملات بمواقع التواصل الإجتماعي لن يوصل المترشح نفسه إلى هدفه المنشود للفوز بمقعد البرلماني، ذلك أن هناك فئة هامة من المواطنين المسجلين بالقوائم الإنتخابية كالمسنين الذين لا يلجون بالتأكيد لمواقع الإجتماعية لن يتمكنوا من التعرف على المرشحين للسباق.

زد على ذلك، ما يتعلق بالوجوه المترشحة التي تنافستن على صور الفوتوشوب، وراحت تروج لها لتستميل الناخب، فعلى حد ما يراع متابعون للحدث أن هذا لن يخدم كذلك المترشحين على أساس أن ملامح المترشح تتغير كثيرا في هذه التقنية لهذا اقترحوا انقاذ الفرسان لأنفسهم قبل فوات الأوان لأجل التعريف بصور واضحة لملامحهم، حتى يعطوا للناخب فرصة تسهل عليه التعرف عليهم خاصة وأن انتخابات هذه المرة لن تكون كسابقتها بالتصويت على القائمة برمتها بل ستكون باختيار مترشح واحد أو ثلاثة وهكذا.

ويتنافس بوهران 340 مترشحا على مقاعد البرلمان،  بمعدل 50 بالمائة رجال ونساء،  ثلث منهم يمثلون فئات جامعية، و 50 بالمائة شباب تطبيقا للقانون.

وقال المكلف بالإعلام بالمندوبية الولائية للسلطة المستقلة لوهران، أن عملية دراسة ملفات المترشحين للقوائم المتنافسة كانت شاقة وصعبة للغاية، ومست بناء على التحقيق تطهيرها من 50 مترشحا تم رفض ملفاتهم و4 فقط عادوا للقوائم بناء على قرار مجلس الدولة اثر تحريكهم الطعن بقرار رفض ترشحهم.

وعن غربلة القوائم، واتنهامات كان مرشحون قد وظفوها بحكم رفضهم دون سبب وجيه، أوضح بأن المندوبية الولائية للسلطة المستقلة للإنتخاباة وتتشكل من رجال قضاء، تعاملوا مع ملفات المتنرشحين بمعالجتها وليس بالنظر الى من هو المرشح، الذي أبدى عدم معرفتهم له الا بحكم ملفه، ووفق ما انجر عن التحقيقات الأمنية.

ح/نصيرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.