Ultimate magazine theme for WordPress.

وهران:نقص السيولة المالية على مستوى الموزّعات الآلية في البنوك

10

تعرف الموزّعات الآلية للأوراق النقدية على مستوى مختلف البنوك بولاية وهران، نقصا فادحا في السيولة المالية خلال الآونة الأخيرة، الأمر الذي أثار استياء الزبائن.
هذا ولقد أبدى زبائن مختلف البنوك استياءهم ممن يحوزون على بطاقات الدفع الإلكتروني، استياءهم الشديد إزاء مشكل عدم توفر السيولة المالية وخاصة خلال نهاية أيام الأسبوع، حيث قصدها زبائن بريد الجزائر ممن يحوزون على الحسابات الجارية، لغرض سحب أموالهم بدل الاصطفاف في طوابير طويلة بمكاتب البريد، إلاّ أنهم تفاجأوا بعدم توفر السيولة، مما جعلهم يعودون أدراجهم.
و لم يتمكّن هؤلاء من سحب مرتباتهم ومنحهم جراء غياب الأوراق النقدية بمختلف الموزّعات الآلية، ودفع بهم الوضع الى التنقل لمختلف البلديات المجاورة ويجوبون البنوك.
وتشهد الموزّعات الآلية للأوراق النقدية ضغطا رهيبا خلال نهاية الأسبوع، بسبب التوافد الهائل للمواطنين عليها لسحب ما يحتاجونه من المال، ممّا يتسبب في نفاذها وبالتالي غيابها عن هذه الموزّعات، وهو ما يشكل مشكلا لدى الزبائن وخاصة ممن يكونون في أمسّ الحاجة لصرف وسحب مستحقاتهم، والذين يفضّلون هذه الموزّعات الآلية لتفادي الازدحام والاكتظاظ بمراكز البريد.
وأعرب هؤلاء عن استيائهم الشديد حيال هذا الوضع، مطالبين بتزويد هذه الموزّعات الآلية بالسيولة الكافية لسدّ احتياجات جلّ الزبائن.
الجدير بالذكر، أن مكاتب البريد عرفت كذلك في الآونة الأخيرة نقصا في السيولة المالية، ممّا جعل الزبائن يضطرون الخروج خلال الساعات الأولى من الصباح وقبل أن تفتح مكاتب البريد أبوابها، لغرض الظفر بالأماكن الأولى في الطوابير وبالتالي التمكّن من سحب المستحقات المالية، وهو المشكل الذي عانى منه كثيرا زبائن بريد الجزائر.
ب نادية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.