Ultimate magazine theme for WordPress.

حمراوة مرتاحون لاستقبال الوداد ولا يخشون المربع الذهبي

23

زروق أمين/

أسفرت قرعة الدور ربع النهائي من كأس الرابطة، عن وقوع مُولودية وهران في مواجهة وداد تلمسان في لقاء سيقام بملعب الشهيد أحمد زبانة في توقيت سيحدد لاحقا على أن تقابل التشكيلة الوهرانية اتحاد بسكرة أو شبيبة القبائل في المربع الذهبي في حال بلوغها هذا الدور المتقدم.

ما كان “حمراوة” يتمنونه تحقق وقرعة الكأس خدمتهم وأنصفتهم على خلاف الدورين السابقين، حيث سيكون بوسع الفريق الاستقبال بميدانه جاره الوداد وهو ما سيمنحه فرصة كبيرة لبلوغ الدور نصف النهائي ضد الفائز من لقاء اتحاد بسكرة وشبيبة القبائل ورغم أن مُواجهة المربع الذهبي ستُقام خارج الديار في حال تجاوز عقبة الزيانيين بسلام، إلا أنّ أشبال المدرب مضوي لديهم كلمتهم يقولونها ويمكنهم إحداث المفاجأة وبلوغ النهائي لأول مرّة منذ 96 تاريخ أول وآخر كأس رابطة تفوز بها المولودية. وقال المدرب مضوي، بأن الاستقبال بالديار يمنح الأفضلية النسبية، فضلا عن تفادي مشقة التنقل خصوصا وأن الفريق سيخوض ماراطون وعدد من اللقاءات في ظرف قصير.

رغبة الفريق تحققت بالاستضافة بالديار

وقبل الحديث عن المربع الذهبي الذي سيكون بالتأكيد صعبا، لأنه سيقام خارج القواعد سواء ضد بسكرة أو شبيبة القبائل فإن التشكيلة الوهرانية مطالبة بحسن التصرف والتعامل مع اللقاء المحلي الذي سيجمعها بالوداد والإثارة مرتقبة، لاسيما وأن مسابقة كأس الجمهورية تحمل الكثير من الندية في تاريخ المواجهات بين الناديين وسبق للوداد أن حرم الحمراوة من الكأس في 2002، كما أن الغرور ممنوع على خلفية الصحة الجيّدة للنادي الوهراني على خلاف الجار التلمساني الذي يعاني الأمرّين في الآونة الأخيرة وفي منافسة الكأس كل شيء ممكن ووارد.

وعلى هذا الأساس، فإن الفريق مدعو بالتحضير الجيّد لهذه الخرجة وتعليقه على عملية القرعة التي حضرها بالعاصمة، قال الرئيس محياوي الطيّب، بأن الاستقبال بزبانة مفيد جدا للفريق ومحفّز، لأنه سيمنحه فرص أكبر لبلوغ الدور القادم، مضيفا في ذات الوقت، بأن الإدارة ستوظف كل الأوراق الرابحة من أجل إسعاد الأنصار ومنحهم تأشيرة التأهل مع ضرورة تسيير لقاء بلقاء ولم لا الوصول إلى المحطة الختامية.

ويرفض محياوي فرض ضغط كبير على أشباله ولا يود الحديث عن ضرورة التتويج بالكأس، لأنه يدرك تمام الإدراك بأن مقابلات الكأس لا تحترم أحيانا بالمنطق والاستقبال دون جمهور يجعل الحظوظ متساوية ومع ذلك، فإن الفريق الأول بوهران سيرمي بكامل ثقله من أجل الإطاحة بالوداد والتأهل للمحطة ما قبل الأخيرة وحينها سيكون التخطيط والتفكير في كيفية الوصول للمباراة النهائية.

 

نتائج الجولة 21 خدمت الفريق

 

من ناحية ثانية، حافظت مولودية وهران على مركزها الثاني مناصفة مع شبيبة الساورة وبفارق خمس نقاط عن الرائد وفاق سطيف، بعد إجراء المباريات المتبقية عن الجولة 21، حيث كانت الأنظار موجهة إلى ملعب بولوغين، أين حلّت الشبيبة الساورية ضيفة على اتحاد العاصمة وكان الحمراوة يمنون النفس أن يتعثر أبناء الصحراء كي يضمنوا البقاء في المركز الوصافة رفقة شبيبة الساورة وقد تحققت رغبتهم بعد فوز الإتحاد على “الجياساس” وبالمقابل فإن الفارق عن الرائد وفاق سطيف قد اتسع إلى خمس نقاط بعد عودة الكحلة بالتعادل من سريع غليزان.

التأكيد ضد المدية

ومهما يكن من أمر، فإن نتائج الجولة 21 ضمنت بقاء “الحمري” في المركز الثاني لكن المأمورية أضحت مُعقدة لأن اتحاد العاصمة ونادي بارادو عادا بقوة في انتظار خوض شباب بلوزداد ومولودية الجزائر مُقابلتيهما المتأخرتين. وسيعمل الحمراوة على الحفاظ بمرتبتهم الثانية بمناسبة الجولة 22 التي يستقبلون فيها المدية ورغم أن المنافس يحقق نتائج إيجابية هذا الموسم، إلا أن الإطاحة به بزبانة يبدو ممكنا خصوصا وأن المعنويات تتواجد في السماء.

في موضوع آخر، تأكد البارحة بأن فرص مشاركة المهاجم مطراني في لقاء السبت المقبل كبيرة على خلاف مصمودي الذي سيغيب مثلما أشرنا في العدد الأخير لأسبوعين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.