Ultimate magazine theme for WordPress.

التكتل النقابي يطالب بإيفاد لجان تحقيق بمديرية التربية لمعسكر

22

إنتفض صبيحة أمس العشرات من الأساتذة والمعلمين المنضوين تحت لواء تكتل النقابات المستقلة لقطاع التربية الذي يضم كل من الأنباف، الكلا والساتاف بمعسكر.

حيث نظم المحتجون وقفة إحتجاجية ضخمة أمام مقر مديرية التربية لولاية معسكر كما شل التنظيم أغلبية المؤسسات التعليمة مع الدخول في سلسلة من الحركات الاحتجاجية لدعم حراك الأساتذة المحتجين، على أن يتم الإعلان عن الاضراب التصعيدي قبل نهاية الأسبوع.قررت نقابات التربية دعم الانتفاضة في قطاع التربية وتوحيد الجهود النضالية للمطالبة بتحسين القدرة الشرائية وحسب البيان تحصلت الخبر على نسخة منه أن هذا التحرك جاء في ظل الانهيار غير المسبوق الذي تعرفه القدرة الشرائية وتهاوي قيمة العملة الوطنية والارتفاع الجنوني للمواد الاستهلاكية، وأمام تخلي الحكومة عن التكفل الفعلي بمشاكل القطاع، مما جعله يدخل في حالة غليان واضطرابات وانتفاضات نتيجة عدم التجاوب الإيجابي مع الملفات والمطالب المرفوعة وتهميش النقابات الفاعلة، وجاء لدعم الانتفاضة في القطاع وتوحيد الجهود النضالية من المطالبة بتحسين القدرة الشرائية من خلال مضاعفة قيمة النقطة الاستدلالية وإعادة النظر في الملف التعويضي، التمسك بالحق في التقاعد النسبي والتقاعد دون شرط السن.كما طالب بالتطبيق الفوري للمرسوم 266 / 14 وبأثر رجعي،الإفراج عن القانون الخاص، التسوية النهائية للمخلفات المالية العالقة على مستوى الولايات، إنصاف الأسلاك المتضررة من إعادة التصنيف، الإلغاء النهائي للمادة 87 مكرر واستحداث منحة خاصة بالأسلاك المشتركة والعمال المهنيين، تحيين منحة المنطقة على أساس الأجر الرئيسي الجديد كما طالب البيان بالتسوية النهائية لوضعية خريجي المدارس العليا للأساتذة،و ادماج الاسلاك المشتركة والعمال المهنيين والأساتذة المتعاقدينوفيما يخص الجانب التربوي والبيداغوجي طالبت النقابات بإعادة النظر في البرامج والمناهج الدراسية بما يتماشى ومستوى التلاميذ لا سيما في مرحلة التعليم الابتدائي وتحسين التكوين وظروف العمل والتمدرس لتحقيق شعار التعليم النوعي، تخفيض الحجم الساعي لجميع الأطوار مع مراعاة حجم العمل والمهام، عدم المساس بالسلطة البيداغوجية للأستاذ وإعفاء أساتذة الابتدائي من المهام غير البيداغوجية ودعا تكتل نقابات التربية كل موظفي القطاع إلى التجند لإنجاح الوقفات الاحتجاجية والاستعداد لمواصلة النضال إلى غاية تحقيق كل المطالب المشروعة كما رفع المحتجون خلال التجمع عدة شعارات ” صامدون صامدون للذل رافضون” موالفين بالميزيرية ما يخلعناش الاقتطاع من الشهرية ” الوزير في قيلولة ” سلمية سلمية مطالبنا شرعية ” يا للعار يا للعار حكومة بلا قرارومن المطالب المحلية طالب المحتجون بضرورة ايفاد لجان تحقيق إلى كل مصالح المالية والمنازعات والخرائط التربوية وطالبوا بتحديد يوم لصب الراتب والتعجيل في صب المالية المختلفة التي وصلت الى 24 شهرا وتذمر العمال المهنيون وبعض النظار والمستشارين من عدم حصولهم على سكنات وظيفية الزامية والتي يشغلها اشخاص بدون وجد حق.

ب.م

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.