Ultimate magazine theme for WordPress.

الدورات الكروية تحافظ على وجودها في رمضان

بجياح فريد: "الطبعة الثانية عرفت مشاركة قياسية للمدارس"

3

خديجة بن عبو/

يعيش ملعب يغموراسن، أجواء الفرجة والمتعة، من خلال دورة رمضان فوت الجوارية بعد قرابة 15 يوما من المنافسة تزامنا وشهر رمضان الفضيل، الدورة التي نشطها 24 فريقا سجلوا حضورهم من مختلف الأحياء المجاورة لولاية وهران، استمتع فيها الجمهور الغفير الوفي لدورات يغموراسن ما بين الأحياء بالفنيات الكروية والروح الرياضية منذ انطلاقتها إلى غاية موعد الختام .

ارتبطت “الدورات الكروية بنكهة الرمضانية التي أعطتها نكهة خاصة  لا يعرفها سوى من شارك في هذه المباريات التي أصبحت متواصلة في كل سنة من سهرات شهر رمضان وهو ما يسعى إلى الحفاظ على موروثه النادي الرياضي جيل يغموراسن في طبعته الثانية لدورة رمضان يجمعنا للفئات الصغرى  التي عرفت مشاركة قياسية للمدارس الكروية 24 مدرسة ستتنافس طيلة الشهر الكريم على اللقب تحت أجواء رائعة بحضور أولياء اللاعبين من مختلف المناطق حيث يشهد الملعب الجواري حركة رياضية استحسنها رؤساء المدارس وحتى المواهب الكائن بيغموراسن.

“حفل الاختتام سيكون بمثابة مهرجان”

حسب ما علمته الوطني من أحد منظمين الدورة واللاعب السابق لسريع غليزان سابقا بجياح فريد قائلا: “عالم دورات كرة القدم الرمضانية، لا يعرفها سوى المشاركون فيها التي تكون المتعة والحماس والمنافسة عواملها الأساسية، والهدف من تنظيمها هو إكتشاف المواهب المخبئة وإعادة صقلها وكذا تشجيع هؤلاء الأطفال وتفريحهم”.

مواصلا: “كما و لأول مرة في إطار تطوير ثقافة إحياء الدورات الكروية تم إدراج عدة مفاجٱت لفائدة المدربين و المواهب و التي تتمثل في لقب سوبر كوتش و سوبر موهبة تشجيعا للمدربين و المواهب أيضا.

ليكون حفل الاختتام وجهة كل الجمهور الذي يترقب الحفل الذي سيكون على شكل مهرجان يجرى بطريقة إحترافية لتمثيل راية الرياضة لولاية وهران”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.