Ultimate magazine theme for WordPress.

المرحوم “الحاج مغفور “أول من عمل على الإصلاح الرياضي وأعاد للكرة الوهرانية هيبتها

17

من إعداد خديجة بن عبو/ ورضوان ميلود

تصوير : بخات عبدالله/ عمر خراجي

تسفاوت عبد الحفيظ: “مع الحاج مغفور فزنا بدورة دولية مشهورة بفرنسا

قمنا بالتقرب من اللاعب الدولي السابق لحمراوة والمنتخب الوطني عبد الحفيظ تسفاوت وهذا من أجل أخذ انطباعه على المدرب والمكون السابق لكرة الوهرانية “الحاج مغفور”، رحمه الله، حيث قال لنا:” الحاج مغفور رحمه الله من المدربين والمكونين الكبار على مستوى الكرة في الجهة الغربية، لقد حصلنا الشرف أن تواجد رفقة في عام 1998 مع منتخب الغرب الذي شارك في دورة دولية بفرنسا، أين فزنا بالدورة الدولية هناك أمام فرق عملاقة على غرار بنفيكا البرتغالي، لقد كان مدربا كبيرا وفي قمة الصرامة والانضباط في العمل وكانت نتيجة عمله، أن ساعد لاعبين لخروج والبروز لتألق على المستوى الدولي، ونتأسف حاليا في عدم الاهتمام بمنتخبات الغرب التي تعد الخزان والممول لمنتخبات الوطنية، لذا أتمنى ان تعود هذه السياسية الكروية في المستقبل من أجل إعطاء الفرصة لاعبين في مناطق الظل من أخذ فرصتهم للعب لما مع المنتخبات الوطنية، وأترحم على الحاج مغفور ونطلبه الرحمة والمغفرة”.

اللاعب السابق الحبيب بن ميمون : “مغفور كان مثل الأب المثالي لكل اللاعبين

في نفس السياق ،صرح لنا صاحب هدف التعادل في نهائي الشهير لفريق الحمراوة في كأس الجزائر عام 84 في مرمى جيل هندسة الجزائر الحبيب بن ميمون عن المرحوم الحاج مغفور قائلا: بكل صراحة المدرب الحاج أحمد كان قامة من قامات المربين والمدربين الكبار في الكرة الجزائرية حصل لنا الشرف أن دربنا وتعملنا كان يفرح كثيرا لما يصنع لاعبين كبار ويراهم قد نجحوا في مشوارهم الكبير.

الحارس السابق بن شيحة ناصر: “مغفور كون اللاعبين صنعوا أفراح الفرق الوهرانية

وواصل الحارس السابق لمولودية وهران بن شيحة عبد الناصر ،كلام عند عميد المدربين في الكرة الوهرانية الحاج مغفور، حيث قال لنا مايلي “في الحقيقة يعجز اللسان عن الكلام اليوم حول المدرب والأب الغالي الذي افتقدناه منذ أكثر من عشرية لقد كان مدرب صارم ومحبي لعمله، كان له شرف تكوين عدة لاعبين صنعوا أفراح الفرق الوهرانية، لقد كان جد قريب من لاعبين ويعاملهم مثل أبناءه صارم وليحب سوى العمل والتربية والأخلاق العالية، نعم الرجل الحاج عمي أحمد رحمه الله، نم قرير العين وان أشاء الله مثواه الجنة ”

الحارس السابق لوداد بوزيان بن يمينة:”شرف لي أن تتلمذت على يد حاج مغفور

وعلى هامش الحديث عن خصال وأعمال الراحل المدرب الحاج مغفور، أضاف لنا الحارس السابق لوداد تلمسان بوزيان بن يمينة ما يلي :” المرحوم الحاج مغفور يعد من المدربين الكبار الذي أنجبتهم الكرة الجزائرية، لقد كان يعرف بصرامته وجديته الكبيرة في العمل كطاقم الفني ولي شرف كبير أن لعبت تحت راية الحاج مع فريق مولودية وهران ،لما كنت أجتاز الخدمة الوطنية بوهران ،لقد تعلمنا منه الكثير رحمه الله .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.