Ultimate magazine theme for WordPress.

تأجيل افتتاح المسجد الرئيسي ببوتليليس لغاية المعاينة النهائية

31

طالب المواطنون ببوتليليس بإعادة افتتاح المسجد العتيق بالبلدية “عمر بن الخطاب” من أجل إقامة صلاة التراويح به بعد إن انتهت الأشغال بأحد قاعاته، حيث كان المواطنون قد تلقوا وعودا بفتحه لفائدة المصلّين خلال شهر رمضان المبارك بعد موافقة مديرية الشؤون الدينية، حسبما أكدته مصادر مطلعة.
أكّدت الإتحادية الوطنية للمجتمع المدني لدائرة بوتليليس أن رئيس مكتب الدائرة اتصل مباشرة بالسلطات المعنية من أجل معرفة سبب استمرار إغلاق مسجد عمر بن الخطاب الذي كان المواطنون قد وعدوا بفتحه لإقامة صلاة التراويح به خلال شهر رمضان المبارك، لاسيما أنه المسجد الأكبر بالبلدية والأقدم، تم إغلاقه قبل سنوات من أجل إعادة تشييده بعد أن هدم بشكل كامل بسبب وجود مشاكل بالأساسات حسبما أكّدته مصادر مطلعة، غير أن المسجد لم يفتح أبوابه بشهر رمضان وأوعزت الإتحادية تعذر إفتتاحه إلى غياب مدير الحماية المدنية لولاية وهران في الآونة الأخيرة من أجل الإمضاء على محضر المعاينة لرفع الإحترازات، وتم إثر ذلك مراسلة رئيسة الدائرة للتدخل وإعلام الوالي ومدير الحماية المدنية للولاية من أجل إتمام الإجراءات الخاصة لغعادة فتحه واستئناف نشاطه وتمكين المواطنين من الصلاة به في الأيام المتبقية من شهر رمضان المبارك.
هذا ولم تنتهي الأشغال بمسجد “عمر بن الخطاب” لحد الآن، حيث أكّدت مصادر مطلعة أن التهيئة الخارجية لا تزال متواصلة من أجل أن يتم تسليم الصرح الديني بشكل كامل ومثالي خلال الفترة القليلة المقبلة، لاسيما أنه المسجد الأكبر بالبلدية ويستقطب مئات المصلين من كل المناطق ببوتليليس، وكانت أشغال البناء قد تعثرت به في أكثر من مرة قبل أن تستأنف بشكل متواصل قبل فترة.
ع/إيمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.