Ultimate magazine theme for WordPress.

أ. أرزيو – م. واد سلي: لوما أمام مهمة صعبة للإطاحة بالرائد

23

ع ميلودي/ م. رضوان/

سيكون رائد بطولة القسم الوطني الثاني المجموعة الغربية فريق مستقبل واد سلي على موعد نهار اليوم مع تنقل صعب ومحفوف بمخاطر إلى مدينة ارزيو لملاقاة الأولمبي المحلي على ملعب المنور كربوسي، حيث سيعمل رفقاء هداف البطولة بن شوشة على الاستثمار في المشاكل التي تتخبط فيها لوما والعودة بنتيجة ايجابية تبقيه في صدارة الترتيب مع إمكانية فك الشراكة مع الرائد الثاني جمعي وهران الذي سيكون على موعد مع تنقل صعب إلى ملعب جديوية لملاقاة شباب واد رهيو الطامح في نتيجة ايجابية للهروب من منطقة الخطر ولكن مهمة البرتقالي لن تكون سهلة بارزيو خاصة بعد الهزة التي عاشها الفريق بسبب مغادرة المدرب توهامي صحراوي للعارضة الفنية للفريق رغم أن تشكيلة الفريق ستكون مكتملة باستثناء تواصل غياب المهاجم حسكر عبد الحق بسبب الإصابة.
كينان عازم على كسب الرهان
بمعنويات منحطة وبفريق منهار من جميع النواحي،يشرع اليوم فريق أولمبي أرزيو في مهمة الدفاع عن كامل حظوظه لتفادي الهبوط للقسم ما بين الرابطات للغرب وهذا لما يستقبل بملعب الشهيد منور كربوسي بأرزيو الرائد الحالي لبطولة فريق مستقبل واد سلي الذي سوف لن يكون المنافس المتواضع لزملاء الحارس بن سعيد، حيث سيلعب من أجل العودة بنقاط المواجهة والانفراد بالريادة من جديد في حالة سقوط منافس الشرس فريق جمعية وهران اليوم خارج ميدانه أمام فريق شباب واد ارهيو المطالب بالانتصار لابتعاد عن المنطقة الحمراء.
وفي سياق الحوار الكروي ،يبقى فريق أبناء مدينة المحروقات مطالب بتحقيق الفوز اليوم أمام زملاء هداف البطولة الوطنية بن شوشة والا سوف تتعقد مهمته أكثر في ذيل الترتيب، فأشبال المدرب عيسى كنان سيلعبون حوار اليوم بمعنويات ليس عالية وهذا بسبب عدم تلقيهم مستحقاتهم المالية العالقة وأيضا بسبب النقص في التحضيرات الجماعية طيلة بحر هذا الأسبوع وهي نقاط كلها سوف تصب في فائدة الفريق الزائر الذي سينتقل لمدينة أرزيو بدون المدرب توهامي صحراوي الذي رمي المنشفة في الأيام الماضية بعد مواجهة السيارتي وهو ما أثر على تحضيرات زملاء القائد المخضرم حريزي لتحضير مواجهة الأولمبي التي من المحتمل أن تكون فخ لهم في حالة تقديم أبناء الرئيس قرين عبد القادر لمواجهة رجولية اليوم فوق المستطيل الأخضر، حيث يبقى عامل المفاجئة جد وارد اليوم ،خاصة بوجود المدرب عيسى كنان الذي يعرف كيف يسقط بالكبار وهذا بالرغم من وجود عناصر شابة لفريق الرديف المحتمل أن تلعب اليوم ضد أبناء واد سلي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.