Ultimate magazine theme for WordPress.

زرواطي يحفز لاعبيه بصب أجرة شهرين في أرصدتهم

قبل مواجهة الدور الثمن النهائي من الكأس

43

ع. بشير

وسط جدية كبيرة ونسق دقيق ومتصاعد، يواصل فريق شبيبة الساورة استعداداته للمواجهة التي ستجمعه في إطار تسوية رزنامة مرحلة الذهاب ضد السي آر بي، ثم بعد بخمسة أيام في إطار الدور الثمن نهائي من كأس الرابطة، على أرضية ملعب 20 أوت البلدي وسط مدينة بشار، ضد فريق شبيبة سكيكدة.

التدريبات تجري ليلا في ظروف جد مثلى، وبحضور كامل التعداد الموسمي مثلما أوضحه مدرب الفريق ذاته “مصطفى جاليت”.

لا تزال القاطرة الوسطى محل إصلاح

“مصطفى جاليت” في حصة الأمس كان جد قاسيا مع لاعبيه وخطوط الفريق غير الخط الذي نال الملاحظات الكبرى كان خط الوسط، الذي عُدَّ لسنوات بحق القوة الضاربة في الفريق ومصدر التوازن في الهيكل الأساسي للتشكيل الساوري الأول، حيث ركز الطاقم الفني على مسألة الكرات العرضية السلبية التي كثيرا ما استعملها لاعبو هذا الخط في الكثير من مباريات مرحلة الذهاب والتي كلفت بعضها الفريق تضييع فوز كان بالإمكان تحقيقه مثلما كان الحال ضد شبيبة سكيكدة.

لماذا الإبقاء على حميدي بديلا؟

كما أن الجهاز الفني لم يسلم هو الآخر من انتقادات الوسط الساوري بخصوص الخلطة البشرية التي يعتمد عليها كثيرا والتي لا تستقر على مكون بذاته، والإصرار على إبقاء لاعبين بوسعهم إعطاء الاضافة على المستطيل الأخضر، وفي هذا السياق لا يزال الكثيرون ستغربون الاستغناء المتواصل عن اللاعب المعروف بقوة اندفاعه البدني في كل اللقاءات التي خاضها مع النسور ويتمنى الساوريون في صورة بلعيد حميدي.

اللاعبون استلموا أجرة شهرين وتناولوا الإفطار عند الرئيس

سعيا منها لتحفيز نسورها للبذل أكثر والاستعداد للمباراة الكبيرة ضد السي آر بي بادرت إدارة النادي الساوري إلى تسليم اللاعبين أجرة شهرين في انتظار تسوية الشهور المتبقية، كما ودعا رئيس النادي كل اللاعبين إلى مأدوبة إفطار ببيته، استحسنتها العناصر الساورية كثيرا، وأشعرتها بحقيقة هذا الشهر الفضيل.

يحيى الشريف: “فرصتنا للتتويج هذا الموسم كبيرة وغير مسموح لنا بتضييعها”

صرح أحد عناصر القاطرة الهجومية الساورية الأكثر خبرة في ميادين الكرة، بأن الأجواء أكثر من رائعة داخل المجموعة، واعدا بأن الجميع مجمع على تحقيق لقب هذا الموسم.

الوطني: كيف تمضي التحضيرات للقاء السي آر بي؟

يحيى الشريف: التحضيرات هي لبقية الموسم كله وليس فقط للقاء بلوزداد، الحمد لله، هي تجري في ظروف حسنة على كل الجبهات.

الوطني: على ماذا تمخض لقاؤك برئيس النادي الذي جرى مؤخرا؟

يحيى الشريف: بصفتي ممثلا لكل اللاعبين تحدثنا في كل ما يتعلق بمستحقات اللاعبين وطرحت إنشغلاتهم ووجدت التفهم الكامل من طرف الرئيس ووعدنا بحل قريب لكل المشاكل العالقة.

الوطني: يلاحظ أنك لا تشارك كثيرا مع الفريق مؤخرا؟

يحيى الشريف: هي خيارات واختيارات المدرب والجهاز الفني، وعلي ككل اللاعبين احترامه، وأنا جاهز في أوقت يطلب مني الدفاع عن حظوظ الفريق.

الوطني: كيف ترى مواجهة السي آر بي المرتقبة من الجميع؟

يحيى الشريف: أكيد ستكون نارية لأن الشباب يريدون مواصلة صحوتهم التي أظهروها إفريقيا ولكننا سنكون في الموعد إن شاء الله، فاللقب يدنو منا هذا الموسم وغير مسموح لنا التفريط فيه.

الوطني: صراحة، هل أنت متفائل بقدرتكم على تحقيق اللقب؟

يحيى الشريف: جد متفائل وأعد أنصارنا بأننا سنضمن البوديوم أولا مبكرا إن شاء الله، ثم سنقاتل من أجل الظفر باللقب مهما كلفنا ذلك من أمر، وما عليهم سوى الحضور المكثف في مرحلة العودة.

الوطني: ماذا عن لقاء كأس الرابطة المنافسة التي استحدثت بديلا عن كأس الجمهورية؟

يحيى الشريف: أرى أنها منافسة جاءت في وقتها لتعزز من حماسنا واستعدادنا للظفر باللقب، وسنحاول الذهاب فيها بعيدا.

الوطني: فما رأيكم في فريق شبيبة سكيكدة؟

يحيى الشريف:  مثل كل المباريات ستكون صعبة وطبعا سنسعى للفوز به والذهاب بعيدا، كما أشرت بعيدا في منافسة كأس الرابطة، لنكون في مستوى طموحات أنصارنا ونشرف الكرة الجنوبية عموما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.