Ultimate magazine theme for WordPress.

وهران: 6 مصابون بكوفيد-19 بالعناية المركزة لمستشفى النجمة

55

مضاعفات صحيّة نتيجة الاستعمال غير الدقيق للأكسجين

اعتبر أطبّاء مختصّون بوهران، أن الاستخدام العشوائي للأدوية وأجهزة التنفس الاصطناعي في علاج أعراض كورونا المستجد، أو استخدامها في ظروف غير ملائمة ودون استشارة الطبيب ساهم في رفع حالات المستعصية التي ترقد حاليا بالمستشفى.

وأدى اقتناء أجهزة تنفس من الصيدليات إلى تضرر مصابين بالوباء، ما أعطى نتائج وخيمة عكسية، فبدل التحسّن السريري للحالات المتوسطة تتحوّل إلى حالات شديدة ومستعصية.

وحذّر عدد من الأطباء من استخدام أجهزة التنفّس الاصطناعي مبكّرا من طرف المصابين بعدوى كورونا، قبل أوانه وبشكل غير دقيق أو بدون موافقة الطبيب لأن ذلك يفاقم حالة المرضى، خاصة وأن المستويات المرتفعة من الأكسجين يمكنها إصابة الرئتين.

وفي هذا الصدد، أوضح المدير العام للمؤسسة الاستشفائية أوّل نوفمبر، أن سبب ارتفاع حالات الإصابة فيروس كورونا ودخولهم للعناية المركزة جاء نتيجة الاستعمال العشوائي وغير الدقيق لقارورات الأكسجين التي يتم اقتناؤها دون إجراء فحوصات وتحديد مدى الجرعة حجم الأكسجين والجرعة المخصّصة لكل حالة حسب درجة الإصابة.

هذا وقد كشف أمس طبيب أخصائي بجناح كوفيد 19 بمستشفى النجمة، عن تسجيل تذبذب في عدد الإصابات بفيروس الكورونا، حيث يرقد بالمصلحة حاليا 40 مريضا و6 حالات بالعناية المركزة و3 حالات حاملة لفيروس البريطاني المتحوّر، كما أن هناك حالات للكوفيد تستجيب للعلاج.

وفي السياق ذاته، أشار البروفسور منصوري محمد، أن المؤسسة الاستشفائية أوّل نوفمبر بحي إيسطو، سجلت طيلة فترة جائحة كوفيد19 استقبال أزيد من 250 حالة بالعناية المركزة، كما عملت على إجراء  6200 فحص بسيار، ولم يخفي أخصائيون تخوّفهم من احتمال ارتفاع حالات الإصابة، وذلك نتيجة تزايد الحركة في أوساط المواطنين، كما أشار أخصائي العناية المركزة أن طالما حركة التنقلات الخارجية معلّقة خاصة في مجال الطيران، فإن يمكن أن نقول إننا بمأمن وهذا مقارنة لما يجري بدول أوروبا خاصة فرنسا، موضّحا أن الوضعية الحالية للوباء تستدعي كل المواطنين اليقظة واحترام قواعد النظافة والمسافة الجسدية والامتثال لقواعد الحجر الصحي مع الارتداء الإلزامي للقناع. خاصة وأننا على مشارف حلول شهر رمضان المبارك وعن المواطنين الذين استفادوا من عملية التلقيح، فقد كشف الوزير الصحة عين الرحمان بن بوزيد هناك، 57 بالمائة من الذين سجلوا أنفسهم عبر المنصة الرقمية من أجل التلقيح، قد تمّ استدعاؤهم وبرمجتهم لإجراء التلقيح وهذا بعد توزيع عشرات الآلاف من الجرعات على مراكز التلقيح”. مؤكّدا بأنه تمّ إلى غاية الآن استلام 330 ألف جرعة عشرات الآلاف منها تم توزيعها خلال الأسبوع المنصرم.

ب.فرح
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.