Ultimate magazine theme for WordPress.

مدير سيور يطمئن: “رمضان بلا عطش بوهران”

81

الاستنجاد بربط سدّي قرقار والشلف لرفع الحصة بـ500 م مكعب

أكد مدير سيور، عملهم على ضبط رزنامة عادلة في توزيع المياه عبر ولاية وهران خلال شهر رمضان، بضمان تموين للشرب 500 ألف متر مكعب من الماء الشروب يوميا.

وأفاد بأن العجز المسجّل والمقدّر بـ 150 ألف متر مكعب، يعود خلله إلى إنتاج محطة تحلية مياه البحر المقطع التي تسجل 250 ألف متر مكعب، حيث تراجع منسوب المياه السطحية بسبب نقص المغياثية.

وكشف مدير شركة توزيع المياه والتطهير عن موافقة الوصاية لإجراء ربط بين السدود، يتعلّق الأمر بقرقار وسد الشلف، وتشرف على العملية الوكالة الوطنية للسدود.

المشروع قيد الإنجاز منذ 15 يوما، فيما سيسمح بدعم برفع حصة التموين بالماء الشروب، ضمن حصة إضافية تقدّر بحوالي 150 ألف متر مكعب يوميا، ليحسن نوعية الخدمات.

بالتالي سيضع سد الشلف حدا لأزمة العطش بالولاية، أضف إليه إنجاز 10 عمليات داخلية، تشرف عليها مديرية الموارد المائية والتي انتهت من إعادة تأهيل محطة بوسفر والكثبان، إذ ساهمت برفع قدرة إنتاج محطة رأس العين بحوالي 2600 متر معكب يوميا، ما سيخفف على الطنف الوهراني من الأزمة بالأخص توجيه حصة هامة لبلدية مرسى الكبير.

هذا في انتظار رفع طاقة امتلاء السدود، بعدما وافقت الوزارة على تدعيم سد بوغرارة من الجهة الغربية وإعادة منسوب دزيوة إلى معدل 7/8 ملايين متر مكعب.

وأكد مدير سيور بسعيهم لملامسة تزويد ساكنة وهران مع حلول موسم الاصطياف بمعدل تموين 500 متر مكعب في اليوم.

ح.نصيرة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.