Ultimate magazine theme for WordPress.

غالي معسكر يبحث عن الانتفاضة من بوابة الحساسنة

112

م. الحساسنة – غ. معسكر

يشد فريق غالي معسكر الرحال صبيحة الغد صوب مدينة سعيدة من أجل ملاقاة فريق مولودية الحساسنة فوق أرضية ملعب هذا الأخير، لحساب الجولة الرابعة من بطولة القسم الثالث هواة مجموعة غرب.

لقاء ستكون المتعة والإثارة حاضرتان فيه بالنظر لأهمية نقاطه الثلاث بالنسبة لكل فريق، ففريق الحساسنة سيدخل اللقاء منتشيا بالتعادل الأخير الذي عاد به من تيغنيف الخميس الماضي وعينه على تأكيد هاته النتيجة بتحقيق فوز جديد آخر يعزز به رصيده من النقاط.

في حين أشبال المدرب أمين بصغير لن يتنقلوا بثوب الضحية إلى مدينة الحساسنة بل سيقدمون كل ما لديهم طيلة التسعين دقيقة للعودة بنتيجة ايجابية من هناك ومحو التعادل الأخير المحقق داخل الديار و الذي كان بطعم الهزيمة، لقاء الغد سيكون ممتعا و مفتوحا على كل الاحتمالات.

الغالي يلعب لقاء جديدا بست نقاط

وبعد مواجهة أمل مغنية التي كانت بستة نقاط، وانتهت على وقع التعادل، ها هو الموعد يتجدد مع لقاء جديد مماثل بدرجة أهمية أكبر، إذ يعتبر متتبعو البطولة أن هذا اللقاء سيكون ذا أهمية قصوى للغالي لتصحيح مساره، و العودة إلى سلسلة الانتصارات التي غابت عنه منذ لقاء الجولة الأولى من البطولة السالفة للذكر، وهو ما يجعله يتفاوض جيدا في لقاء و العودة بنتيجة ايجابية.

الحضور الجماعي في الاستئناف مؤشر الجدية

وتبقى النقطة الإيجابية التي سجّلت على تحضيرات التشكيلة المعسكرية، والتي تفتح مجال الحديث عن تدارك انقطاع التحضيرات، هو الحضور الجماعي للاعبين في حصة الاستئناف، رغم بعد المسافة لبعض اللاعبين خاصة القاطنين خارج الولاية، وهو المؤشر الإيجابي الذي يؤكد الجدية والأهمية التي يوليها لاعبو الغالي للمقابلة التي تنتظرهم في ملعب أول نوفمبر.

استرجاع الفعالية في الحساسنة ضروري

من جهة أخرى، ركز الطاقم الفني خلال الحصص التدريبية الأخيرة على عدة جوانب هامة لاحظ أنها تنقص فريقه، أهمها سوء تمركز اللاعبين في الميدان ونقص الفعالية التي تعاني منها الغالية منذ بداية الموسم، لذلك يصر الطاقم الفني على هذا الجانب لإعادة الفعالية وتحقيق الانطلاقة القوية التي ينتظرها الجمهور المعسكري في الحساسنة، خاصة أن الغالي سجل عدة تعثرات نظرا لنقص الفعالية رغم سيطرته على منافسيه مثل لقاء فتح تلاغ و آمل مغنية، حين ضيعت الغالية أمامهما نقاطا ثمينة.

بلحاجة: “مباراة قوية تنتظرنا “

أعرب المهاجم، “مصطفى بلحجة”، أن اللقاء الذي ينتظر الغالي سيكون قويا والمأمورية لن تكون سهلة، حيث صرح في هذا الصدد قائلا: “لقاء اليوم لن يكون سهلا أمام خصم يلعب داخل قواعده، حضرنا كما يجب لهذا اللقاء ونتمنى العودة بنتيجة ايجابية من هناك وتصحيح المسار”.

بوزيان حسام: “واعون بحجم المسؤولية “

من جهة أخرى أكد المدافع الشاب حسام بوزيان أن زملائه واعون جيدا بالمسؤولية المرماة على عاتقهم في لقاء وأنهم سيدخلون اللقاء و يقدمون كل ما لديهم من أجل تحقيق نتيجة إيجابية العودة للسكة الصحيحة.

سفيان.ي
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.