Ultimate magazine theme for WordPress.

مولودية سعيدة تفوز بلاعبيها الجدد و تقدم أفضل مباراة لها هذا الموسم

52

عواد يبصم على أول هدف له ومساك يبهر الجميع

عرفت مباراة مولودية سعيدة و جمعية وهران، مشاركة اللاعبين الجدد للصادة لأول مرة هذا الموسم، وهذا بعد أن تم تأهيلهم عشية المباراة، حيث شهدت التشكيلة الأساسية للمولودية مشاركة خمس لاعبين جدد على غرار عواد، مساك، بن سعيد، قادوس، ولوكار، الذين أعطوا حلة جديدة للصادة، و أبانوا عن إمكانياتهم الكبيرة خلال مباراة كانت بمثابة المنعرج أمام المتصدر جمعية وهران .

عواد يبصم على أول هدف له والمايسترو مساك يبهر الجميع

وبالعودة إلى مجريات مباراة الجمعية، فلا يختلف إثنان على الإمكانيات التي يمتلكها المهاجم السابق لشبيبة تيارت، “عواد عبد الغني”، الذي سجل أول هدف له بقميص المولودية بعد 13 دقيقة فقط، أين إستلم ركنية رائعة أسكنها برأسية جميلة في شباك حارس جمعية وهران، هذا إضافة إلى تمركزه الرائع في العمق، الأمر الذي أقلق كثيرا دفاع لازمو الذي عانى من تحركاته، شأنه شأن المايسترو مساك الذي صال وجال في ملعب الشهيد سعيد عمارة، وأعطى صورة رائعة أبلغ من خلالها المتابعين أنه سيكون له شأن كبير هذا الموسم، إذ أنه كان سببا مباشرا في هدفي المولودية، حيث نفذ الركنية التي سجل على إثرها الهدف الأول، وسدد على القائم لتعود الكرة إلى عمارة الذي أمضى الهدف الثاني في الدقيقة 33.

عمارة يعود ويسجل وقادوس يقود الدفاع إلى بر الأمان

شهدت المباراة عودة اللاعب عمارة إلى التشكيلة الأساسية للمولودية، بعد أن غاب عنها لعدة مباريات، حيث كانت عودته مثمرة بتسجيله للهدف الثاني، وتقديمه لمباراة مقبولة قبل أن يتم تبديله، بعد تعرضه لتدخل خشن من طرف قائد الجمعية عواد أمين، ويدخل مكانه الجناح ابراهيمي، من جهة أخرى قدم رباعي الدفاع مباراة في المستوى، حيث تصدى لكل الهجمات التي شنها هجوم الجمعية على مرمى الحارس فرحي، لولا الخطأ الذي قام به المدافع بواب، الذي عرقل المهاجم كوريبة داخل منطقة العمليات، صفر على إثره الحكم فسيح ضربة جزاء جعلت الجمعية تقلص الفارق في آخر أنفاس الشوط الأول، وفي السياق ذاته شارك إبن الصادة والمستقدم من مولودية العلمة، “قادوس أحمد”، في المباراة، وحمل شارة القائد في ظل غياب الطاهر بن ويس المعاقب، وقدم مردودا طيب سواء في الدفاع أو الهجوم، وقدم الكثير من الكرات العرضية التي لم يستغلها هجوم المولودية.

الرديف ينهزمون على البساط

النقطة السوداء الوحيدة التي عرفتها أمسية الثلاثاء، هي خسارة الفريق الرديف لمولودية سعيدة على البساط، بعد أن أعلن الحكم عن إلغاء اللقاء بسبب عدم حضور سيارة الإسعاف، هذا الأمر الذي يعتبر مهزلة حقيقية، ويجب على الإدارة أن تحقق في الأمر، وتتخذ الإجراءات اللازمة في حق المسؤول الأول عن مثل هذه الأمور، التي لا تشرف بتاتا فريقا بحجم مولودية سعيدة.

ح.بومدين
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.