Ultimate magazine theme for WordPress.

لاعبو مولودية وهران يتمرّدون من جديد والطاهر يبتعد

60

اللّجوء إلى الإضراب أصبح “موضة” في الفريق

تمرّ الأسابيع والأيام وتتشابه بالنسبة لمولودية وهران التي لازالت تعيش على وقع المشاكل الداخلية والأزمات المالية، حيث قام صبيحة اليوم، لاعبو الفريق بحركة احتجاجية جديدة تتمثل في شنهم إضراب عن التدريبات بمناسبة الحصة التي كان من المفروض أن تقام بملعب الشهيد أحمد زبانة وهي المرّة الثالثة التي يلجأ فيها اللاعبون إلى الإضراب عن التدريبات على خلفية عدم تسوية وضعيتهم المالية رغم أن الرئيس صرّح في وقت سابق بأنه قام بتسديد نصيب مهم من الشطر الأول من الرواتب الشهرية العالقة لكن على ما يبدو لازال هناك مجموعة من اللاعبين لم يتقاضوا كامل رواتبهم أو لم يتحصلوا على نفس عدد الأجر مثل بقية الرفقاء وتم الاتفاق مسبقا على عدم التدرب على أن يباشروا العمل في الحصص الموالية مستغلين توقف البطولة. ويأمل المدرب مضوي في حل سريع لهذه المسألة كي لا تختلط حساباته وهو الذي يريد إعداد مجموعته على أحسن وجه لمرحلة الإياب.

متاعب تضاف إلى قضية الديون

اضطر المدرب الأول لمولودية وهران مضوي خير الدين إلى الغاء الحصة التدريبية لصبيحة اليوم، بعدما شعر بأنه من الصعب عليه إقناع أشباله بالتدرب وعقولهم غير مركزة على التدريبات ولا يهمهم التمرّن دون الحصول على ضمانات بتسوية مستحقاتهم المالية في أقرب الآجال وقد لجأوا مجددا إلى مثل هذه الخطوات بهدف دفع الرئيس إلى البحث عن الموارد المالية اللازمة للوفاء بالالتزامات في الوقت الذي يتساءل المتتبعون إن لم تكن الإدارة أو أطرافا منها قد اهتدت إلى هذه الفكرة من أجل الضغط على السلطات ودفعها لتقديم يد العون وتسريح قيمة مالية إضافية للفريق ولو أن الولاية والبلدية قدما الكثير من المساعدات وحان الوقت ليتدبّر محياوي أمره شأنه شأن الأعضاء المساهمين الذين لم يظهر عليهم أثر منذ فترة طويلة تزامنا مع غياب أي مؤشر يوحي بأن الفريق سيستفيد من دعم السلطات العمومية بجلب شركة وطنية. ويأتي تمرّد اللاعبين موازاة مع الديون الكبيرة العالقة على النادي والمقدرة بأزيد من 4 ملايير سنتيم والتي في حال عدم تسويتها لا يمكن للفريق القيام بالانتدابات في الميركاتو الشتوي الحالي.

رفقاء ليتيم يريدون الضغط على الإدارة

وأراد رفقاء القائد ليتيم بخطوتهم هذه لفت انتباه المتتبعين بأنهم صبروا ما فيه الكفاية ويريدون حلا لقضيتهم خصوصا وأن البطولة ركنت للراحة بالنسبة لأغلبية الأندية ما عدا تلك المعنية بتسوية الرزنامة ولا بد من الحل لهذه المسألة قبل انطلاق مرحلة العودة لضمان مواصلة المشوار الإيجابي على غرار النصف الأول من مشوار البطولة اثر نجاح التعداد بالارتقاء إلى الصف الأول بشكل مؤقت إلى حد الآن في انتظار معرفة نتائج الأندية التي تملك عدد من اللقاءات المتأخرة وإلى حد الساعة نتائج الفرق التي خاضت مقابلاتها المؤجلة خدمت المولودية في صورة تعادل السياربي ضد الوداد.

بن عياد يدخل الاهتمامات والطاهر قد يضيع

في موضوع آخر، علمنا بأن مهاجم نصر حسين داي بن عياد قد تلقى اتصالا من مقرّبي النادي الوهراني وبالأخص من محيط المدرب مضوي الذي يكون قد أبدى اعجابا بخدمات اللاعب الذي كان متألقا منذ ثلاث مواسم عندما حمل ألوان سريع غليزان قبل أن يتراجع مستواه تدريجيا بعد انتقاله إلى الوفاق. ويصر الطاقم الفني لمولودية وهران لتدعيم القاطرة الأمامية في الوقت الذي دخل مولودية الجزائر صف الأندية المهتمة بالطاهر فتح الله الذي كانت الحمري السباقة للتفكير فيه ما يعني أن انتدابه صعب جدا في ظل القدرات المالية الكبيرة للنادي العاصمي الذي قد يستجيب لشروط أولمبي الشلف نظير تسريحه ولو أن اللاعب قد لا يرفض عرض الحمري بهدف البقاء قرب عائلته وهو الذي سبق لشقيقه الأكبر محمد أن حمل ألوان المولودية.

جهات تنتقد صفقة بونوة

هذا وتسرّبت أخبار غير رسمية عن توقيع صانع ألعاب الجياسكا سابقا بونوة لصالح الحمري لكن الإدارة لم تتحدث حول هذه المسألة طالما أنها لم تسدد القضية العالقة ومع ذلك، فإن عدد من الأنصار وجّهوا انتقادات للإدارة لمجرد تفكيرها في خريج مدرسة اتحاد بلعباس بهدف ضمه ورأوا بأن اللاعب لا يملك المقومات الفنية للتألق مع الحمري رغم أنه كان لاعبا مهما في تعداد المكرة منذ موسمين فقط.

وسبق للوطني أن تحدثت عن اهتمام محياوي ببونوة الذي استفاد من وثائقه وأبدى استعدادا للتوقيع في الحمري في حال الاستجابة لمطالبه.

زروق امين
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.