Ultimate magazine theme for WordPress.

الشؤون الدينية بوهران تواصل حربها ضد المتطرّفين في رمضان

84

المصليات ممنوعة ومداومة بمسجد ابن باديس لفتاوى الصائمين

لن تتسامح مديرية الشؤون الدينية والأوقاف لوهران، مع انتشار المصليات غير المرخّصة عبر الأحياء، وستشدّد الرقابة بمناسبة اقتراب حلول شهر رمضان الكريم حرصا على منع إقامتها وتسلّل المتطرّفين إليها، حسب مدير القطاع مسعود عمروش.

هذا ما أملته وزارة الشؤون الدينية في اجتماع الإطارات قبل نهاية الأسبوع المنصرم، من تعليمة تمنع المندسّين بالأفكار الملوثة والمتطرفة في أن يستثمروا بالمصليات التي تنشأ في رمضان.

وقال مدير الشؤون الدينية في اجتماع منعقد، أن القطاع حريص على منع انتشار المصليات إلا في حال الترخيص لها من قبل والي وهران، وإن أنشأت ستكون في أحياء جديدة تفتقر فعليا للمساجد.

وشرعت نظارة الشؤون الدينية، في ضبط قائمة القائمين على صلاة التراويح بالمساجد سواء موظفين أو متطوعين بالمساجد، في انتظار تأكيد السماح بإقامتها من أهل الاختصاص.

وفي الاتجاه نفسه، رتّبت لمجال تقديم الفتاوى للصائمين وهذا بوضع مداومة على مستوى المسجد القطب عبد الحميد بن باديس، تحت إشراف المجلس العلمي، أين تم وضع أقام هاتفية للمفتين تحت تصرف الصائمين الذين قد يحتاجون إلى فتوى دينية، وبالمناسبة فإن الفضاء خاص بالفتاوى جرى تنظيمه لدحض الأفكار المتسلّقة والمتطرّفة الزارعة للفتن.

هذا، وأعلن مسعود عمروش، عن تنشيط المساجد تحضيرا لشهر رمضان الكريم، بالتنسيق مع الأميار عبر البلديات لأجل القيام بحملات تعقيم وتطهير، في انتظار ترسيم إقامة صلاة التراويح بالمساجد، على أن تنظم المسابقات الدينية كما كانت عليه من قبل، منها الطبعة الرابعة للمقرئ والمنشد التي سيعود تنظيمها.

وتتسارع وتيرة التحضير لرمضان بعقد الإجتماعات مع أئمة المساجد عبر الدوائر، حيث تطرقوا إلى الجوانب المتعلقة بالتحسيس نظرا لاستمرار الالتزام بإجراءات الوقاية خاصة عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي.

كما سيجري تنظيم مسابقات لحفظ القرآن وترتيله، منه تسجيل عودة الطبعة الرابعة لأحسن مفتي ومقرئ بوهران والتي شهدت مشاركة من 200 إلى 300 مشارك.

ح/نصيرة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.