Ultimate magazine theme for WordPress.

وهران: عصابات تحكم سيطرتها على 2800 مسكن عدل بمدينة أحمد زبانة

44

المطالبة بتشييد مركز أمني

اشتكى سكان حي 2800 مسكن عدل بالقطب الحضري أحمد زبانة بمسرغين، من حالة اللاأمن التي تميّز حيّهم بسبب غياب مركز أمني، حيث باتوا ضحايا لعصابات أضحت تحكم سيطرتها و تفرض قانونها في حيهم.

وبات مطلب سكان هذا الحي والملحّ هو إنجاز مركز للأمن لغرض توفيره بحيهم الذي وقع تحت قبضة مجموعة من المنحرفين الذين أصبحوا يترصدونهم لغرض الاعتداء وتنفيذ مخططاتهم الإجرامية للسرقة.

وفي هذا الشأن، صرّح سكان الحي، أن الكثير منهم كانوا ضحايا الاعتداء بالسلاح الأبيض من طرف مجموعة من الشباب المنحرف ممن امتهن الاعتداء والسرقة، لتصبح الاعتداءات من يومياتهم التي يعيشونها، ما جعلهم يطالبون بالإسراع في إيجاد حلّ لنصب مركز أمني مؤقت إلى غاية إنجاز مشروع مقر للأمن، أو مرور دوريات لمصالح الدرك الوطني بصفة منتظمة، للتمكّن من الإيقاع بهؤلاء المنحرفين الذين شكلّوا عصابات مافيوية، أضحت تهدّد سكان الحي الذين سئموا من هذا الوضع الذي يميزه غياب الأمن  ما جعلهم يلزمون بيوتهم و خاصة في الفترة المسائية و عدم الخروج خوفا من أن يكونوا من ضمن ضحايا هذه العصابات التي صارت تجول و تصول في حيّهم ، دون خوف، وتطبّق مخططاتها الإجرامية بكل أريحية، على الرغم من شكاوى المواطنين للجهات الوصية.

هذا ولقد أودع سكان حي 2800 سكن عدل العديد من الشكاوى لدى الجهات المعنية يبلّغونها بظاهرة الاعتداءات التي صاروا ضحايا لها من طرف مجموعة من المنحرفين، إلا أن الوضع بقي على حاله ولا زالوا تحت رحمة العصابات التي لم تجد من يقف في وجهها وراحت تتمادى في توسيع إجرامها.

ب.ن
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.