Ultimate magazine theme for WordPress.

وهران: الغاز الطبيعي صعب المنال بحي 72 مسكن بعين البيضاء

50

قاطنوه طالبوا السلطات الإلتفات إلى انشغالهم

أبدى سكان حي 72 مسكن بعين البيضاء غضبهم الشديد حيال الجهات المعنية التي كلّت أرجلهم من الذهاب و الإياب إليها لغرض طرح انشغالهم ومشكل عدم ربطهم بالغاز الطبيعي، والتي لم تأخذ نداءاتهم بعين الاعتبار .

وفي هذا الشأن أكّد سكان هذا الحي، أنّهم محرومون من الغاز الطبيعي منذ استفادتهم من هذه السكنات سنة 2002 ، ممّا زاد من معاناتهم وجعلهم في رحلة بحث يومية عن قارورات غاز البوتان، مما أرهقهم، حيث صرّحوا أن حيّهم وعمارتهم تفتقر للغاز الطبيعي، المادة الضرورية التي تتوفر في كل البيوت ولم يتم ربطهم بها منذ حوالي 19 سنة على الرغم من شكاويهم المتكررة للجهات المعنية .

وصرّح هؤلاء السكّان أنّهم طرقوا كل أبواب الجهات المعنية من مصالح البلدية و ديوان الترقية و التسيير العقاري و مؤسسة سونلغاز قصد حلّ مشكلتهم لربط سكناتهم بمادة الغاز الطبيعي، إلاّ أن نداءاتهم لم تلق آذانا صاغية، والتزم الجميع الصمت حيال انشغالهم، مؤكّدين أنهم سئموا من هذا الوضع المخزي الذي تعرفه ثاني منطقة غنية في الجزائر من حيث هذه الغاز الطبيعي، كما عبّروا عن انزعاجهم من السياسة التجاهل المطبقة على شكاويهم الكثيرة ،متسائلين عن سبب عدم ربطهم بهذه المادة الحيوية والضرورية .

هذا وأكد سكاّن حي 72 مسكن بعين البيضاء ،أنّهم و في ظل هذا المشكل، أصبحوا ملزمين بالتنقل إلى مناطق مجاورة و الكثير منهم من يستعين بسيارات الكلوندستان لا لشيء سوى لاقتناء قارورة غاز بوتان التي أضحت شغلهم الشاغل، مؤكّدين أن هذا الوضع أرهقهم و خاصة قاطني الطوابق العليا الذين يضطرون لحمل قارورات الغاز الثقيلة إلى غاية منازلهم ، ما يضاعف من معاناتهم و يحوّل حياتهم إلى بؤس حقيقي .

ولقد جددّ قاطنو هذا الحي نداءاتهم واستغاثتهم للسلطات المحلية وعلى رأسهم والي وهران للتدخل العاجل وناشدوه إيجاد حل لمشكلتهم التي دامت طويلا ، وأخذ انشغالهم بعين الاعتبار، خاصة وأن التنقل من إدارة إلى أخرى لطرح انشغالهم قد أنهكهم، وصاروا يكابدون نفس معاناة سكان مناطق الظل، الأمر الذي جعلهم يأملون التفاتة من المسؤول الأول عن الولاية النظر إلى حالتهم والتكفل بملّفهم للحدّ من معاناتهم .

ب.ن
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.