Ultimate magazine theme for WordPress.

مولودية سعيدة في مفترق الطرق والأنصار يدقون ناقوس الخطر

88

الأنظار مشدودة على لقاء لازمو

باتت وضعية فريق مولودية سعيدة صعبة للغاية ، خاصة بعد الهزيمة الأخيرة أمام متذيل الترتيب إتحاد الرمشي بهدفين لصفر، أين وضعت الفريق في وضع حرج لتزيد من الطين بلة، وتصبح المولودية داخل دائرة الحسابات الخاصة بالنزول إلى القسم الوطني الثاني هواة بعد تحقيقها لـ 8 نقاط من ثماني مباريات وعلى بعد 12 نقطة من المتصدر جمعية وهران، التي ستواجهها المولودية يوم الثلاثاء بملعب المجاهد سعيد عمارة بسعيدة.

هذا وأرجع عاشقي ألوان هذا النادي، سبب النكسات هذا الموسم للشركة التي أدخلت الفريق في مفترق الطرق وجعلته يتخبط في دوامة المشاكل التي ألقت بظلها على أداء اللاعبين الذين أصبحوا خارج الإطار تماما، وانهزموا أمام أندية متواضعة في صورة إتحاد الكرمة وشباب واد أرهيو، إضافة إلى تضييع العديد من النقاط داخل الديار على غرار مباراتي أولمبي أرزيو وشبيبة تيارت، الأمر الذي لم يتقبله الأنصار، حيث أكدوا أن نادي مولودية سعيدة لا يستحق بتاتا هذه المكانة التي وصل إليها، بحكم تاريخه الذي هو غني عن التعريف، وهذا ما أعربوا عنه من خلال صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

من جهة أخرى مازال اللاعبون ينتظرون تسديد أجرة شهرين التي سبق وأن وعدتهم الإدارة بتسويتها منذ أسبوعين، لكنهم لم يتلقوها إلى حد الساعة، حيث عبروا عن امتعاضهم الشديد من تماطل الإدارة، وطالبوا والي الولاية في تنفيذ الوعد الذي قطعه عليهم في اجتماعه بهم قبل شهرين.

ح.بومدين
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.