Ultimate magazine theme for WordPress.

سيدي بلعباس: تجار ابن باديس يرفضون تنظيم الخيمة التجارية

42

نظّموا وقفة احتجاجية وأغلقوا الطريق

أقدم مؤخرا العشرات من تجار ابن باديس جنوب ولاية سيدي بلعباس، على تنظيم وقفة احتجاجية وغلق الطريق الوطني رقم 07 احتجاجا على نصب الخيمة العملاقة، في إطار التظاهرة التجارية والاقتصادية التي تقوم بها مؤسسة المعارض والصالونات، لعرض مختلف السلع خلال الأيام القليلة القادمة، والذي سيؤثر على نشاطهم التجاري اليومي طوال أيام المعرض، حسب تعبيرهم، مطالبين بضرورة إلغاء هذه التظاهرة التي تتسبب في ركود نشاطهم التجاري طيلة تنظيم التظاهرة، حيث أبدوا تخوّفهم من تراجع مداخيلهم في حال إقامة الخيمة التجارية العملاقة في بلديتهم خاصة ونحن في أزمة وباء كورونا، حيث تحدّثوا عن أسعار تنافسية كثيرا ما يطرحها تجار الخيمة، ما يؤثّر حتما عليهم في استقطاب الزبائن وجعل سلعهم عرضة للكساد، كما أكدوا بأن تجارتهم في الأصل أصبحت غير مريحة بسبب تكدّس بضاعتهم نتيجة الغلاء وارتفاعه الأسعار في السوق، كل هذا ويتم تنظيم معرض لبيع الملابس والأواني وما شابه من طرف تجار من مختلف ولايات الوطن وبأسعار تنافسية وفي متناول الجميع، لأن هذه السلعة تعرض بأسعار المصنع في أحيان غالبة وهو ما سيسبب لهم الإفلاس لا محالة.

وعلى صعيد متّصل، حمّل التجار مسؤولية ترخيص لنصب هاته الخيمة للمسؤول الأول عن البلدية الذي وافق على نصبها وفقا للقانون الذي يخوّل بإقامة معرضين على الأكثر في السنة في نفس المدينة، وهو الأمر الذي جعلهم يعارضون هذه الخيمة، مرجعين ذلك إلى الأثر الكبير لمثل هذه المعارض على نشاطهم التجاري الذي يعاني الكساد في العادة، فما بالك يقول المعنيون حين تنصب مثل هذه الخيّم، وهو ما جعلهم يعبّرون عن استيائهم وتذمرهم الشديدين تجاه تنصيب الخيمة العملاقة، مهدّدين في نفس الوقت بتعطيل النشاط الاقتصادي على مستوى البلدية إذا لم تتدخّل السلطات المحلية في أقرب وقت ممكن لإيجاد حلّ لتنصيب الخيمة التجارية.

بلعمش عبدالغني
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.