Ultimate magazine theme for WordPress.

وهران: وقفة غاضبة لسكان دوار بوجمعة

180

 احتجاجا على انقطاع الكهرباء لمدة 10 أيام

أقدم نهار اليوم، العشرات من المواطنين على غلق الطريق الرئيسي بحي الشهيد محمود المعروف بدوار بوجمعة، التابع لبلدية حاسي بونيف، احتجاجا على انقطاع الكهرباء بالمنطقة لمدة تزيد عن عشرة أيّام، بسبب الأشغال المقاولاتية المنجزة لتوسعة الطريق وطالبوا بإعادة التيار الكهربائي في أسرع وقت ممكن قبل تفاقم الأزمة.

شهدت الساعات الأولى من صباح اليوم، وقفة غاضبة لسكان دوار بوجمعة، حيث قاموا بغلق الطريق الرئيسي، مستعملين الحجارة والعجلات المطاطية، ما أدى إلى شلّ حركة المرور لساعات، للتنديد بالانقطاع المستمر للكهرباء والتي تسببت فيه المؤسسة المشرفة على الأشغال على مستوى الطريق المحاذي للمزارع، محدثة عطبا بإحدى الكابلات الكهربائية ما أدّى إلى انقطاع الكهرباء بالمنطقة لأيّام.

حيث استنكر محمد مداني صاحب إحدى المزارع الخمس المتواجدة بالمنطقة، الانقطاع المتواصل لهذه المادة الحيوية لأيّام بالمنطقة، حيث وجد صعوبة في قضاء أعماله المرتبطة بالكهرباء على غرار بقية المتضرّرين واضطر إلى جلب صهاريج المياه من أجل سقي المحاصيل ولتربية الدواجن بعد توقف مضخته عن العمل، كما دفعه الوضع المتأزم إلى الاعتماد على إمكانياته الخاصة لسد العجز الواقع خاصة وأن الكابل الكهربائي المتضرر، متواجد بالمحاذاة من مزرعته بالرغم من أنه من سعى على تشييده حتى يتمكن من تسهيل مهامه، غير أن الأشغال الجارية بالطريق والتي ترأس عليها مؤسسة خاصة أحدثت عطبا، انجر عنه انقطاع للكهرباء ما أدخلهم في دوامة كبيرة وتبعات هذا الحادث كان مباشرا عليهم وجعلهم أمام مصاريف إضافية وزادت عليهم الأعباء عليهم ما سيكبّدهم خسائر مالية كبيرة، خاصة مع استمرار الوضع كما هو عليه.

ولم يخف المحتجون مخاوفهم من تفاقم الأزمة، لاسيما وأنهم تقدّموا بشكاوى متعدّدة للسلطات المعنية من مؤسسة سونلغاز ومصالح البلدية المختصة، غير أن الأمور بقيت تراوح مكانها، ما دفعهم إلى تصعيد احتجاجهم بغلق الطريق الرئيسي إلى غاية تدخل أعوان الدرك الذين تحاوروا مع المحتجّين وتلقوا وعودا من الجهات المعنية بالتكفّل بانشغالهم في القريب العاجل.

ب.ع

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.