Ultimate magazine theme for WordPress.

وهران: سكان العنصر في مواجهة العطش والجفاف بالصائفة

50

 تلقوا إعذارات بنزع خزانات المياه من أسطح العمارات

تفاجأ سكان بلدية العنصر التابعة لدائرة عين الترك من قاطني العمارات بإعذارات من ديوان الترقية والتسيير العقاري، تبلّغهم فيها بضرورة نزع خزانات المياه من على الأسطح، وهو القرار الذي نزل كالصاعقة على هؤلاء السكان الذين يعانون من انقطاعات متكرّرة للمياه.

وطالب سكان العمارات بالعنصر من مصالح الأوبيجي، بضرورة العدول عن هذا القرار لكونه سيتسبب في أزمة مياه بالمنطقة التي ستمتلئ بيوت سكان عماراتها بالدلاء بعد عدم تمكنهم من استعمال الخزانات التي ستنزع من على الأسطح.

وفي هذا الشأن، أشار السكان، أن مشكل الضيق هو الذي جعلهم يستنجدون بالأسطح لوضع هذه الخزانات التي تقيهم شرّ الجري بدلائهم والبحث عن الماء، مؤكدين أنه في حالة نزعها فلا مكان لوضع هذه الخزانات مما سيؤزّم حالهم وسيزيد من غبنهم من خلال الاعتماد على الدلاء التي لا تكفي لسدّ حاجياتهم وخاصة في فصل الصيف أين يكثر الطلب على المياه، كما أكدوا أنه في هذه الحالة فإن منازلهم ستمتلئ بالدلاء مما يشوه منظرها، خاصة وأن المنطقة تعرف تذبذبا مستمرا في توزيع والتموين بالمياه الصالحة للشرب، ناهيك عن انقطاعها لمدة أيام ،و هو الوضع الذي يزداد حدة خلال فصل الصيف، أين يعاني هؤلاء السكان من جفاف حقيقي وأزمة مياه لا تكفيها حتى الخزانات التي يضعونها على الأسطح.

وأشار سكان العمارات، أنه بمجرّد نزع هذه الخزانات فإنهم سيواجهون أزمة عطش خاصة خلال فصل الصيف، مؤكدين أنه كان على ديوان الترقية والتسيير العقاري التفكير في حلول كإنجاز خزانات جماعية بالأحياء السكنية قبل اتخاذ مثل هذا القرار، خاصة وأن مصالحها على علم بمشكل المياه الذي تشهده المنطقة، التي يعاني سكانها وخاصة في الصائفة من مشكل حقيقي في المياه، الأمر الذي سيؤثر عليهم ويجعلهم في مواجهة صيف جاف.

ب.ن
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.