Ultimate magazine theme for WordPress.

السيد ع.زموري نائب عام لدى مجلس قضاء تيارت يوضّح: “الموقوف توفي في المستشفى وموته طبيعية حسب الطبيب الشرعي”

330

بعد الأحداث التي تلت وفاة الشاب الموقوف، النيابة العامة لمجلس قضاء تيارت تبادر ببيان صحفي تمت تلاوته على الصحفيين، في لقاء جمع مختلف ممثلي القنوات التلفزيونية والصحافة المكتوبة والمسموعة بالسيد ع. زموري، نائب عام لدى مجلس قضاء تيارت، حيث تلى هذا الأخير بيانا صحفيا، جاء فيه مايلي: “وفق ما تقتضيه المادة 11 من قانون الإجراءات الجزائية، فإننا نقدّم خالص التعازي لعائلة الشاب المتوفي، راجين من المولى أن يتغمّده بواسع رحمته ونعلم الرأي العام، أن المتوفي المسمى قواسم محمد كان محل متابعة فضائية تمّ بموجبها إحالته على المثول الفوري، حيث صدر في حقه أمر إيداع والحكم بـ 6 أشهر حبسا نافذ وغرامة مالية قدرها 50.000 دج والتهم المنسوبة إليه هي السبّ العلني والاعتداء على هيئة نظامية وحمل سلاح من الصنف السادس والتصوير بدون رخصة، وأثناء الاستئناف تمت تبرئته من تهمتي حمل السلاح والتصوير غير المرخّص به وإلقاء تهمة الاعتداء على هيئة نظامية.

ويضيف المتحدث، أن الشاب الموقوف لم يكن يعاني من أي مرض حسب الملف الطبي وأنه وبعد ظهور أعراض ضيق في التنفس والقلب، تمّ تحويله إلى مستشفى “يوسف دمرجي” بتيارت وكان يخضع لرعاية كبيرة وحسنة على مستوى المؤسسة العقابية وفي يوم 18 مارس 2021، تمّ تحويله إلى المستشفى، حتى فارق الحياة وهو بين أيادي الطاقم الطبي للمستشفى، مع التذكير أنه لم يتم إدراك أية ندوة صحفية. واكتفى السيد النائب العام بقراءة البيان الصادر عن النيابة العامة لمجلس قضاء تيارت وقد تطرّقت “الوطني” إلى الموضوع في طبيعتها بالأمس ومن المنتظر أن تصدر مصالح الأمن لولاية تيارت بيانا صحفيا حول الحيثيات الحقيقة التي صاحبت وفاة الشاب قواسم في المستشفى 3 أيام بعد تحويله من المؤسسة العقابية بتيارت.

الشنفرة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.