Ultimate magazine theme for WordPress.

وهران: الشروع بأشغال إنجاز منطقتين صناعيتين ببطيوة و وادي تليلات

62

 فيما لا تزال السبعة المنجزة في مرحلة التأهيل وتنتظر معالجة النقائص

تمّ نهار اليوم بكل من بلديتي بطيوة و وادي تليلات، الشروع بأشغال إنجاز منطقتين صناعيتين جديدتين كان قد تقرّر إقامتهما في وقت سابق، حسب ما أكدته مصادر مطلعة، حيث تتربع المنطقة الأولى ببطيوة على مساحة مقدرة بـ 590 هكتار بينما المنطقة الثانية تضم مساحة 600 هكتار بوادي تليلات.

بدأت نهار اليوم الأشغال الخاصة بإنجاز منطقتين صناعيتين جديدتين بكل من بلديتي “بطيوة” و”وادي تليلات” تتربعان على مساحة إجمالية قدرها 590 هكتار للمنطقة الأولى و600 هكتار للمنطقة الثانية وسيتم إنجاز المشاريع الإستثمارية الخاصة بـ”أونساج” و”أونجام” على أراضيها، فضلا عن ملفات المستثمرين الشباب التي لاقت الموافقة من السلطات المعنية وتنتظر توفير الأرضية من أجل الشروع بالأشغال، أما عن فترة الإنجاز فلم يتم تحديدها لحد الآن حسب ما أكدته ذات المصادر،علما أن منطقتي بطيوة ووادي تليلات بهما، مناطق صناعية تضمان مشاريع استثمارية واقتصادية مختلفة، ومن شأن المشاريع التي سيتم إقامتها مستقبلا المساهمة في إمتصاص جزء من البطالة المتفشية بالولاية، لاسيما وسط الشباب الجامعي الحامل للشهادات.

في هذا السياق، تمّ التأكيد على أن كل بلديات وهران تلقت تعليمة رسمية من أجل إحصاء المساحات الشاغرة بها والتي تكون صالحة لإنجاز مشاريع استثمارية وإقتصادية ومصانع، وهذا من أجل توزيع عادل للاستثمارات التي ستشغل شباب كل منطقة في ظل عدم استيعاب قطاع الخدمات والوظيف العمومي لكل طلبات التوظيف بالولاية، علما أن العديد من المناطق الصناعية بوهران والمقدرة بسبع مناطق تعاني من نقائص عديدة على غرار الطرقات الداخلية وقنوات الصرف الصحي وصرف مياه الأمطار، فضلا عن الإنارة وهي الشكاوى التي رفعها المستثمرون الشباب في أكثر من مرة، وتمّ إثر ذلك تخصيص أغلفة مالية في مناسبات مختلفة من أجل الإصلاح وتدارك النقائص.

تجدر الإشارة، إلى أن تحديد الأراضي التي تحتضن المناطق الصناعية يشترط أن تكون بعيدة نسبيا عن التجمعات السكانية للبلدية التي ستقام بها من أجل الحفاظ على المحيط البيئي الآهل للسكان وتجنب الغازات الملوثة المنبعثة من المصانع أو الضجيج الذي تحدثه الآلات وهو النظام المعمول به بمعظم المناطق الصناعية التي أنجزت بوقت سابق.

ع/ايمان
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.