Ultimate magazine theme for WordPress.

مولودية وهران: الفوز للبقاء في الصدارة واستعادة النقاط الضائعة

56

ن. مقرة   –   م. وهران

يستقبل نجم مقرة مساء الغد، فوق أرضية ميدانه رائد بطولة القسم الوطني الأول مولودية وهران في ختام مرحلة الذهاب، حيث سيبحث كلا الفريقين إلى تحقيق نتيجة ايجابية ينهيان به هذه الفترة الشاقة والتي أرهقت الكثير من الفرق في ظل برمجتها في ظرف خاص وسيعمل الحمراوة على العودة بكامل الزاد من أجل تدارك التعادلين المتتاليين بالديار وبالتالي ضمان بقاء التعداد في المركز الريادي بمفرده على الأقل مع نهاية مباريات هذه الجولة وفي انتظار تسوية رزنامة البطولة بخوض الأندية المعنية بالمشاركة القارية لمواجهاتها لمعرفة بدقة إن كان الحمراوة هم الأبطال الفعليين لمرحلة الذهاب أم لا  وسبق للمولودية أن فازت على شباب قسنطينة وشبيبة سكيكدة بميدانهما وبالتالي فإن رفقاء بلكروي يريدون تكرار نفس السيناريو ضد منافس أخر من شرق البلاد.

الفريق لم يستفيد من الوقت الكافي للتحضير

ستتجه التشكلية ظهيرة الغد، إلى مقرة، بعين ولمان بضواحي سطيف التي حلّوا بها البارحة برا بعد السفرية الأولى التي قادتهم للعاصمة بتركيبة تضم 18 لاعبا عرفت غياب الأساسيين ملال ومطراني بسبب الإصابة في الوقت الذي تواصل فيه غياب شاوتي وفريفر ونقاش ودرارجة لأسباب مختلفة بينما خرج المدافع الأوسط نعماني من قائمة المستدعين بعد استنفاد الأساسي مصمودي لعقوبته وهو الذي ينتظر منه الكثير في موعد اليوم لتحصين الخط الخلفي، لم يستفيد الحمراوة كغيرهم من الأندية المعنيين بهذه الجولة من فترة راحة أو بالأحرى من وقت كافي للاستعداد الجيّد للقاء اليوم، بعد خوضهم مواجهة قوية مساء الأربعاء الماضي بالقواعد أمام أمل عين مليلة وهي المقابلة التي انتهت بالتعادل السلبي وسط تذمر واستياء المحبين بسبب الأداء الهزيل المقدم سيما في الجانب الهجومي حيث لم يخلق الفريق سوى فرصتين قابلتين للتهديف على مدار 90 دقيقة كاملة.

المدرب يعترف بصعوبة المأمورية

واعترف في هذا الصدد المدرب مضوي بأن الوقت الضيّق بين لقاء الجولة 18 و الجولة 19 لم يسمح ببرمجة تحضيرات نوعية لموعد اليوم، مضيفا في سياق متصل، بأن المواجهة التي ستجمع أشباله ضد النجم صعبة في ظل حاجة المنافس لنقاط اللقاء لتدعيم رصيده والخروج من منطقة الخطر وهو الذي يتواجد في المركز 18 ومع ذلك، فإن المجموعة واعية بثقل المسؤولية وستعمل على تصحيح المسار بعد النتيجتين السلبيتين الأخيرتين بالقواعد.

الضغط له تأثيراته السلبية

وبشأن تأثيرات الضغط الممارس على الفريق خصوصا بعد تحسّن النتائج في الفترة الماضية التي سبقت المواجهتين بالديار ومطالبة الأنصار بلقب رد الدولي الأسبق :”أكيد بأن المطالبة بالبطولة يزيد من درجة الضغط وهو ما يدفعنا للتركيز على الجانب النفسي ولا يخفى عليكم بأننا لا نملك الكثير من لاعبي الخبرة وبغض النظر عن طموحاتنا الكبيرة إلا أن لا أحد كان يتوقع النتائج الايجابية المحرزة سابقا وسنواصل العمل بنفس الروح وبنفس العزيمة من أجل تحسين مردودنا الجماعي لأنه بالعمل فقط سنسترجع ما ضاع في اللقاءين الأخيرين وبالنسبة لي اللاعبون مشكورين على مجهوداتهم وأرفض انتقادهم “.

إستغلال ضعف دفاع النجم

ويملك نجم مقرة خط دفاع ضعيف حيث تلقت شباكه 25 هدفا بينما قاطرته الأمامية متواضعة بتوقيع 14 هدفا فقط ومع ذلك، فإن المقابلات لا تتشابه والمولودية مدعوة لإحراز نتيجة ايجابية سواء التعادل ولم لا الفوز ولو أن الطموح الأول يتمثل بالعودة بكامل الزاد من أجل تعزيز الفرص لمواصلة المشوار الايجابي والحصول لم لا على اللقب الشتوي. وستعمل الحمري على حسن التعامل مع الحالات الهجومية سيما في الشوط الأول باستغلال أنصاف الفرص من أجل وضع المنافس في وضعية صعبة.

تغيّيرات على التشكيلة الأساسية

وبخصوص التعداد الأساسي الذي سيعتمد عليه المدرب مضوي، فإن الغيابات وحاجة الفريق للفوز تفرض على التقني السطايفي إحداث تغييرات في عدد من المناصب ففي الحراسة سيحافظ ليتيم على مكانته الأساسية وفي الرواق الأيسر نجد عزماني وفي المحور سيسترجع مصمودي مكانته بعد استنفاده العقوبة وسيُكوّن ثنائي مع بلقروي وفي الرواق الأيمن نجد فغلول وفي الوسط كل من لقرع، بوطيش الذي تحدث كثيرا معه المدرب من أجل شحن بطارياته ورفع معنوياته بعد تضييعه ركلة جزاء ضد الأمل وحميدي الذي ستجدد فيه الثقة في الجناح الأيسر وصيام في الجناح الأيمن ويحتمل جدا الاعتماد على بلومي البشير مجددا كأساسي مكان ملال وفي الهجوم نجد قنينة.

بُونوة مقترح على محياوي

من بين الأسماء المقترحة على مولودية وهران تحسبا لميركاتو الشتوي، نجد متوسط ميدان شبيبة القبائل بونوة الذي تقرر عدم الاحتفاظ به ضمن تعداد “الكناري” وهو الوضع الذي يعمل مقرّبو الحمري على استغلاله من أجل ضمه و تعويض التسريح الوشيك لدراجة علما أن بونوة كانت له سابقا مفاوضات مع مولودية وهران في فترة حمله لاتحاد بلعباس قبل أن يختار عرض “الجياسكا” الذي لم يوفق معها.

غريب وتومي يُوقعان على عقديهما ومضوي سيستنجد بهما لاحقا

وقع مهاجم الآمال غريب عقدا لمدة ثلاثة سنوات مع مولودية وهران بعد الاتفاق الحاصل بينه وبين رئيس النادي محياوي الطيّب، ولم يشارك غريب مع الفريق في الفترة الماضية وقيل بأنه وقعت له مشكلة مع الأكابر وحتى مع الآمال لم يخض اللقاء المنصرم . وفي تصريحه للوطني قال المدرب مضوي بأنه سيعاين غريب وسيستنجد به في مرحلة الإياب إذا رأى بأنه قادرا على تقديم الإضافة للخط الأمامي . كما وقع المهاجم تومي هداف الآمال بثمانية أهداف عقدا لمدة 3 مواسم وهو الذي سيكون كذلك تحت “رادار” الطاقم الفني للأكابر.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.